ثقافة وفن / الفجر

نائب برلماني: "لمس أكتاف" سيذكره التاريخ.. وسيتم جدولة هذه الأدوية بعد عرض المسلسل (فيديو وصور)

يواصل "الفجر الفني" التواصل مع فريق عمل مسلسل "لمس أكتاف" وكذلك التواصل مع عدد من المصادر لفتح ملف الأدوية غير المجدولة، ويتم استخدامها كمخدر وذلك لتوعية الشباب بالخطر وأيضا مناشدة الدولة أن يتم جدولة الأدوية لمنع الخطر القادم او للحد منه، وقام علاء عابد، عضو مجلس النواب بالاستجابة للمسلسل وعرض هذا الأمر خلال اجتماع مجلس النواب وكانت المفاجأة في الإستجابة وتواصل معه "الفجر الفني":

وقال علاء عابد: "أنا سعيد جدًا بالعمل الفني وافتقدنا كثيرًا الأعمال التي تقدم رسالة وهدف للتغيير والعمل قدر يغير من التشريعات والعمل يستحق التقدير وسيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، بيقول إننا نبني جيل جديد ولذلك تبنيت هذا الموضوع".

وتابع قائلا: "أحيي ياسر جلال، وفريق العمل وأستاذ هاني سرحان والمسلسل بيفكرني بأريد حلًا اللي غير قانون الأحوال الشخصية والعمل ده هيتذكر في التاريخ وذلك بعد تغليظ العقوبة لتعاطي المخدرات وتشريع قوانين خاصة للاستروكس وانه اي شخص سيحاول تعاطي الأدوية غير المجدولة كنوع من المخدر سيتم حبسه من سنة لثلاث سنوات بالاضافة إلي الأستروكس ومن ممكن ان تصل العقوبة لخمس سنوات".

وتابع قائلًا: "الأدوية هيتم جدولتها الفترة الجاية والمجلس تصدي لهذا الموضوع وتابعت المسلسل ولذلك كلمتي بعتبرها تاريخية ونقابة الصيادلة هتنزلها جدول خلال فترة قصيرة".

وقالت الفنانة هاجر الشرنوبي، في تصريح خاص لـ"الفجر الفني": "لما بيعملوا تحليل مخدرات مش بتظهر في التحليل سواء ليريكا أو ليورين" وتعتبر كارثة تؤدي إلى توقف القلب في بعض الحالات والموضوع هيزيد والفترة الجاية في المسلسل هنتكلم باستفاضة".

وأضافت "الشرنوبي" قائلة: "لما كنت بعمل مشروع تخرجي كنت بقابل مدمنين، بينقسموا لنوعين نوع في البداية بيكون عايز يجرب والنوع الثاني بيكون مرض نفسي وغير معترف بأي خطأ وبحكم دراستي كان مشروع تخرجي عن المدمنين و لما حضرت الشخصية قابلت شخصيات في العالم ده".

وعلق علاء عابد من جانبه على تصريحات الشرنوبي، مؤكدً أن الفترة القادمة وبعد الجدولة إذا تم الشك في شخص يتعاطي هذه الأدوية سيتم عرضه علي الطب الشرعي وعند تحليله سيتم معرفة نسبة التعاطي من نسبة تركيب الدواء في الجسم.

.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا