أخبار عاجلة

سيد مكاوي.. مسحراتي مصر الذي افتقده رمضان

سيد مكاوي.. مسحراتي مصر الذي افتقده رمضان
سيد مكاوي.. مسحراتي مصر الذي افتقده رمضان

كتب - بهاء حجازي:

حلت الثلاثاء ذكرى ميلاد الراحل سيد مكاوي، أشهر مسحراتي عرفه التلفزيون المصري، وارتبط اسمه بعدد من أهم الأعمال الغنائية، في عديد من المناسبات بينها الاحتفال بشهر رمضان الكريم.

ولد سيد مكاوي لأسرة شعبية بسيطة في حارة "قبودان" بحي الناصرية في السيدة زينب بالقاهرة في 8 مايو 1928.

وظل الفقر الشديد كلمة السر في حياة سيد مكاوي، والذي بسبب فقد بصره نتيجة رمد في العين لم تتمكن أسرته من تغطية تكلفة علاجه. وكان كف بصره عاملاً أساسيًا في اتجاه أسرته إلى دفعه للطريق الديني بتحفيظه القرآن الكريم، فكان يقرأ القرآن ويؤذن للصلاة في مسجد "أبو طبل" ومسجد "الحنفي" بحي الناصرية.

كانت والدته تشتري له الأسطوانات القديمة من بائع الروبابيكيا، لحبه الشديد الموسيقى.

كان لسيد مكاوي ذاكرة موسيقية جبارة فما أن يستمع للدور أو الموشح لمرة واحدة فقط حتى ينطبع في ذاكرته.

لم يكن له الكثير من الأصدقاء في الوسط الفني في بداياته، ويمكن التأريخ لأول علاقة له بالوسط الفني من خلال صديقيه الشقيقين إسماعيل ومحمود رأفت، اللذين كانا من أبناء الأثرياء ومن هواة الموسيقى، وكان أحدهما يعزف على آلة القانون والثاني على آلة الكمان.

كان سيد مكاوي في بدايته الفنية مهتمًا بالغناء لا التلحين، وكان يسعى جاهدًا لأن يكون مطربًا وتقدم بالفعل لاختبارات الإذاعة المصرية في بداية الخمسينات وتم اعتماده كمطرب بالإذاعة وكان يؤدي أغاني تراث الموسيقى الشرقية من أدوار وموشحات على الهواء مباشرة في مواعيد شهرية ثابتة.

اعتاد سيد مكاوي التلحين لنفسه، ولم يغني في حياته سوى أغنيتين فقط من ألحان غيره، والأمر الغريب أنهما أول اغنيتين في مسيرته، أحدهما "محمد" من ألحان صديقة المخلص والملحن الناشئ في هذا الوقت الفنان عبد العظيم عبد الحق، والثانية للملحن أحمد صدقي وهي أغنية (تونس الخضرا).

ظل سيد مكاوي يغني ويلحن لكن شهرته الحقيقية بدأت عندما لحن لشريفة فاضل أغنية "مبروك عليك يا معجباني يا غالي"، والتي انتشرت كالنار في الهشيم لتصبح الأغنية الرسمية للأفراح في مصر، ولم يلبث طويلاً حتى لحن لعبد المطلب "اسأل مرة عليّا" والتي دوت في جميع أنحاء مصر، وسلطت الضوء على ذلك الملحن الناشئ والذي تتجلى عبقريته في شدة بساطته وعمق مصريته.

مبروك عليك يا معجباني

عشق الناس أغاني سيد مكاوي مع وردة، فمن هو من لم يطرب بـ "أوقاتي بتحلو"، أو "قلبي سعيد"، و"بحبك صدقني".

أغنية أوقاتي بتحلو

جرت العادة في الإذاعة المصرية خلال شهر رمضان على تقديم حلقات المسحراتي. وكانت تعهد لأكثر من ملحن لتقديم هذه الحلقات وكان الملحنين يقدمونها بمصاحبة فرقة موسيقية، وفي العام الذي أسندت الإذاعة لسيد مكاوي تلحين عدد من حلقات المسحراتي اشترط أن يقوم هو بغنائها، ودُهش المسؤولين بالإذاعة حين قرر سيد مكاوي الاستغناء نهائيًا عن الفرقة الموسيقية وتقديم المسحراتي بالطبلة المميزة لتلك الشخصية. وقدم سيد مكاوي ثلاث حلقات فقط مشاركة مع باقي الملحنين، وفور إذاعة الحلقات الثلاث بأسلوب سيد مكاوي حققت حلقات المكاوي نجاحًا منقطع النظير، فانفرد سيد مكاوي بعد ذلك بالعمل كاملاً.

فيديو المسحراتي

صدق المصريون سيد مكاوي الذي عاش قضاياهم وتأثر بها، وعشقوه في حرب 1967 حينما قدم سيد مكاوي عقب قصف مدرسة بحر البقر أغنية "الدرس انتهى لموا الكراريس" للفنانة شادية، وعقب قصف مصنع أبو زعبل أغنية "احنا العمال اللي اتقتلوا"، وكلاهما للشاعر الكبير صلاح جاهين.

أغنية "الدرس انتهى لموا الكراريس"

رحل سيد مكاوي في العام 1997 منذ أكثر من 21 عامًا مرت على وفاته، ولا يزال الناس يتذكرونه بشهر رمضان. فقد قدم المسحراتي عشرات غير سيد مكاوي إلا أنه سيظل مسحراتي مصر الذي يفتقده الجميع. والسيرة أطول من العمر يا عم سيد. ​

الخبر (سيد مكاوي.. مسحراتي مصر الذي افتقده رمضان) منقول من موقع (مصراوى )
ونحن في الواقع أون لاين غير مسئولون عن محتواه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى وزير الثقافة والإعلام يرأس الاجتماع الثالث لمجلس إدارة الهيئة العامة للثقافة