أخبار عاجلة
لندن.. اعتقال رجل ادعى حمل قنبلة في محطة قطار -
إرتفاع أسعار النفط في ظل الغموض -
اعتقال رجل ادعى حمل قنبلة في محطة قطار بلندن -
تركيا تحبط هجوماً إرهابياً قبل الانتخابات -

شركات الطباعة والتغليف بالسلطنة تتطلع لتحقيق أداء أفضل وتجاوز تأثيرات ارتفاع أسعار الورق

شركات الطباعة والتغليف بالسلطنة تتطلع لتحقيق أداء أفضل وتجاوز تأثيرات ارتفاع أسعار الورق
شركات الطباعة والتغليف بالسلطنة تتطلع لتحقيق أداء أفضل وتجاوز تأثيرات ارتفاع أسعار الورق

مسقط ـ العمانية: أبدت شركات تعمل في قطاع الطباعة والتغليف تفاؤلها بأداء أفضل خلال العام الجاري بعد التحسن الذي شهدته أسعار النفط والجهود الحكومية للتنويع الاقتصادي.
وقالت “شركة صناعة قرطاسية الكمبيوتر” المدرجة بسوق مسقط للأوراق المالية إن الزيادة الأخيرة في أسعار النفط الخام وخطة التنويع الاقتصادي التي أعلنتها الحكومة أتاحت فرصة لنمو القطاع الصناعي، متوقعة أن يعزز النمو الاقتصادي أعمالها خلال العام الجاري.
وأشادت “شركة التغليف المحدودة” بالنمو الذي يشهده القطاع الصناعي، متوقعة أن يساهم هذا النمو في تعزيز خطة السلطنة للتنويع الاقتصادي.
وأظهرت النتائج المالية للربع الأول من العام الجاري لثلاث شركات تعمل في هذا القطاع ومدرجة بسوق مسقط للأوراق المالية ارتفاع إيرادات شركتين وتراجع إيرادات الشركة الثالثة إلا أن الشركات الثلاث سجلت تراجعا في أرباحها الصافية مقارنة بالربع الأول من العام الماضي، فقد ارتفعت إيرادات “العمانية للتغليف” في الربع الأول من العام الجاري إلى 3ر3 مليون ريال عماني مقابل 1ر3 مليون ريال عماني في الفترة المماثلة من العام الماضي كما ارتفعت إيرادات “شركة التغليف المحدودة” من نحو 3ر2 مليون ريال عماني إلى أكثر من 4ر2 مليون ريال عماني مسجلة نموا بنسبة 4ر8 بالمائة، في حين تراجعت إيرادات “شركة صناعة قرطاسية الكمبيوتر” من 531 ألف ريال عماني إلى 445 ألف ريال عماني.
وأكدت الشركات في تقاريرها السنوية أنها اتخذت عددا من المبادرات التي تمكنها من الاستحواذ على حصة أكبر في السوق المحلية وأسواق التصدير، إلا أنها في الوقت نفسه ترى أن الحركة الاقتصادية لا تزال تدور بدرجة بطيئة بالرغم من تعافي أسعار النفط منذ النصف الثاني من عام 2017، مشيرة إلى أن حجم الطلب في كثير من القطاعات يسوده الركود.
وقالت الشركة “العمانية للتغليف” إنها تطمح للمحافظة على النمو الذي حققته خلال السنوات الماضية من خلال زيادة حصتها في السوق المحلية وأسواق التصدير وتحسين وسائل وتكاليف الإنتاج، موضحة أنها تستغل كافة إمكانياتها الإنتاجية لتلبية طلبات القطاعات المتزايدة من السوق، وتوسيع نطاق نشاطاتها في السوق المحلية وزيادة التصدير إلى دول مجلس التعاون والدول الإفريقية والآسيوية مع استمرار الجهود التسويقية والتركيز على توفير الجودة للزبائن.
وقالت شركة “التغليف المحدودة” إنها تواجه منافسة حادة من الشركات المحلية والشركات في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، متوقعة أن يستمر هذا الوضع حتى الزيادة في الطلب.
وأوضحت الشركة التي تعمل في هذا القطاع منذ عام 1983 أنها تعمل على التحديث المتواصل للتكنولوجيا وإدخال منتجات جديدة، كما تعمل على تأسيس قاعدة مستقرة ومنتظمة من الزبائن يمكن الاعتماد عليها لتسويق منتجات الشركة في الأسواق المحلية وتصديرها الى الأسواق الخارجية، مؤكدة أنها قامت خلال العام الماضي باتخاذ المزيد من الإجراءات التي تؤكد ريادة الشركة في هذا القطاع من بينها إدخال آلات جديدة في خط الإنتاج النهائي لزيادة الطاقة الإنتاجية.
وتواجه الشركات العاملة في القطاع منافسة قوية من الشركات الخليجية التي تصدر منتجاتها إلى السلطنة، كما أن قيام بعض الشركات المحلية بطباعة مستلزماتها خارج السلطنة أثّر على أداء الشركات العمانية العاملة في القطاع.
وأوضحت الشركات في تقاريرها إلى المساهمين أنها تواجه تحديا آخر وهو الارتفاع المتواصل في أسعار الورق، وبحسب التقارير فإن أسعار الورق زادت العام الماضي بنسبة 50 بالمائة مما أثر على أرباح الشركات العاملة في القطاع، وقالت “شركة التغليف المحدودة” إنها تتوقع أن تزداد أسعار الورق خلال العام الجاري مما سيكون له تأثير على أرباحها وسيكون من الصعب عليها أن تحمّل الزبائن هذه الزيادة بسبب المنافسة الشديدة.
من جهتها قالت “الشركة العمانية للتغليف” إن أسعار الورق الخام هي في ازدياد مستمر وستتأثر ربحية الشركة جراء ذلك، موضحة أنها تبذل جهودها لمواجهة الزيادة في أسعار الورق الخام، وأنها تقوم من وقت لآخر بمراجعة سياستها التسويقية في ظل الظروف الحالية وتسعى جاهدة لتحقيق النمو المستمر والمحافظة على ثبات أسعار البيع وحصتها من السوق.
ونظرت الشركات العاملة في القطاع إلى الزيادة في أسعار الطاقة وزيادة ضريبة الدخل على الشركات من 12 بالمائة إلى 15 بالمائة والرسوم الجديدة على أنها تحدٍ ثالث تواجهه، وقالت إنها تعمل على التحكم في هذه المتغيرات من خلال خفض الإنفاق وزيادة المبيعات، غير أنها توقعت أن تؤثر هذه التحديات على نتائجها خلال العام الجاري.
وفي الوقت نفسه يشهد سوق القرطاسية المطبوعة مسبقا انخفاضا تدريجيا، وقد أدت الزيادة في استخدام أدوات التسويق الرقمي إلى خفض كبير في المواد الترويجية المطبوعة، وقالت “شركة صناعة قرطاسية الكمبيوتر” إنها تركز على الحفاظ على زبائنها من خلال مواصلة توفير منتجات عالية الجودة وتلبية الجدول الزمني للتسليم وتحسين هيكل التكلفة.

الخبر (شركات الطباعة والتغليف بالسلطنة تتطلع لتحقيق أداء أفضل وتجاوز تأثيرات ارتفاع أسعار الورق) منقول من موقع (الوطن (عمان) )
ونحن في الواقع أون لاين غير مسئولون عن محتواه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تصنيف أداء مقدمي خدمات الاتصالات بالسعودية في 3 أشهر