الارشيف / أخبار الإقتصاد / دنيا الوطن

توبراس تقوم بترسية اتفاقية إطار عمل خدمات الصيانة والإصلاح على بلفنجر وتكنوكون

رام الله - دنيا الوطن
اتفاقية تمثل مؤشرًا على ما حققته بلفنجر من تقدم في قطاع التكرير في تركياتدلل الاتفاقية على السمات الاستراتيجية التي يستند إليها مفهوم الصيانة المتبع في بلفنجر (BMC®) لدفع مسيرة القدرة الإنتاجية والحد من التكلفة شركة بلفنجر هي مقدم خدمات دولي رائد في مجال الهندسة والقطاع الصناعي وأما تكنوكون فهي مجموعة شركات معروفة بعملها في عدة مجالات ومقرها اسطنبول. وقد قامت توبراس (Tüpraş) بترسية عقد عليهما لتقديم خدمات الصيانة والإصلاح لمصفاتها في بإزمير.

يمثل هذا العقد الذي تمت ترسيته عليهما إشارة إلى استراتيجية النمو التي تتبعها بلفنجر في منطقة الشرق الأوسط وتُظهر القيمة الاستراتيجية المضافة لحلولها المتطورة مثلBMC® في قطاع التكرير والصناعات البتروكيماوية.

وقد علق على ذلك السيد/ على فيزفاي ، رئيس بلفنجر الشرق الأوسط ومديرها التنفيذي، بقوله: "نفخر بترسية العقد علينا ونشعر بامتنان يضاهي هذا الفخر للثقة توبراس التي لا تقدر بثمن. كما يمثل العقد حجر زاوية لبلفنجر بمنطقة الشرق الأوسط وخطوة كبيرة إلى الأمام في خدمة قطاع التكرير والبتروكيماويات الذي تتعاظم إمكانات نموه في المنطقة."

كما علق السيد/ إركان إرجين، رئيس مجلس إدارة مجموعة تكنوكون على ذلك بقوله: "نشعر ببالغ السرور عندما أولتنا توبراس ثقتها للعمل معها بناءً على ذلك العقد المهم لتقديم خدمات الصيانة. كما أننا على يقين تام بأننا سوف نتمكن من تزويد عملائنا بحلول فريدة وتقديم وخدمات متميزة لهم بفضل كوادرنا البشرية الماهرة مقترنة بالخبرة الفنية القوية والإمكانات العظيمة التي تتحلى بها بلفنجر."

بلفنجر، شركة رائدة عالميًا تقدم خدمات في قطاع الخدمات الهندسية والصناعية. تعمل المجموعة على تعزيز فعالية الأصول وضمان ارتفاع مستوى توافرها مع الحد من تكاليف الصيانة. تغطي محفظة المجموعة سلسلة القيمة بالكامل بداية من الاستشارات ومروراً بالعمليات الهندسية والتصنيعية والتجميع وانتهاء بالصيانة وتوسعة المصانع فضلاً عن أوقات الانتهاء من المشاريع، ويشمل ذلك التقنيات البيئية والتطبيقات الرقمية.

تقدم الشركة خدماتها في شريحتين من شرائح العمل: العمليات الهندسية والتقنيات والصيانة، والتعديلات والعمليات التشغيلية. شركة بلفنجر نشطة بصفة خاصة في مناطق أوروبا القارية وشمال غرب أوروبا، وأمريكا الشمالية والشرق الأوسط. ينتمي عملاء الصناعات التحويلية إلى قطاعات مثل الكيماويات والبتروكيماويات والطاقة والمرافق العامة والنفط والغاز والأدوية والعقاقير الحيوية والفلزات والأسمنت. يعمل لدى الشركة 36000 موظف، وتراعي أعلى معايير الأمان والجودة، كما حققت إيرادات بلغت 4,044 مليار يورو في السنة المالية 2017.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا