ما مدي اهتمامك باسعار العملات بعد قرار التعويم

الإستفتاءات السابقة

 

 

 

 

اهم اخبار الاسبوع

 

التعليم فى اسبوع

 

اسعار العملات فى اسبوع الرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات الواقع اون لاين

 

أقتصاد - هل تستمر أسعار النفط فى الارتفاع؟.. 3 عوامل تدعم الصعود تعرف عليها

 

 

أقتصاد - هل تستمر أسعار النفط فى الارتفاع؟.. 3 عوامل تدعم الصعود تعرف عليها
أقتصاد - هل تستمر أسعار النفط فى الارتفاع؟.. 3 عوامل تدعم الصعود تعرف عليها

أقتصاد - هل تستمر أسعار النفط فى الارتفاع؟.. 3 عوامل تدعم الصعود تعرف عليها
أخبار اون لاين
بتاريخ اليوم الموافق - الاثنين 22 يناير 2018 09:09 صباحاً

الواقع اون لاين - بعد أن تجاوزت أسعار العقود الآجلة لخام برنت حاجز الـ70 دولار للبرميل، وهو المستوى الاعلى منذ ديسمبر 2014 مسجلة  70.37 دولاراً للبرميل، فإن التساؤل الذى يطرح نفسه هل تستمر موجة الأرتفاع التى تشهدها أسعار النفط منذ منتصف شهر نوفمبر الماضى حينما تجاوز حاجز 65 دولار للبرميل.

انخفاض المخزونات العالمية
 

توجد عدد من العوامل تدعم استمرار أسعار النفط فى مستويات مرتفعة خلال الفترة المقبلة أهمها انخفاض المخزونات النفطية لدى الدول الصناعية الكبرى، حيث شهدت مخزونات النفط الأميركية انخفاضا حادا حيث بلغت فى الأسبوع المنتهى فى 5 يناير 419 مليون برميل ، وهو أدنى مستوى لها  منذ عام 2015، وهبط مخزون الخام 6.9 ملايين برميل فى الأسبوع المنتهى فى 12 يناير إلى 412.65 مليون برميل، مقارنة مع توقعات محللين لانخفاضه بحوالى 3.5 ملايين برميل.

النمو الاقتصادى العالمى 
 

وبالإضافة إلى انخفاض المخزونات النفطية فإن  التوقعات  بارتفاع مؤشرات النمو الاقتصادى العالمى خاصة فى الصين والعديد من الدول الأوروبية وأمريكا تشير إلى استمرار ارتفاع أسعار النفط، فالنمو الاقتصادى الأمريكى الذى تجاوز معدل 3.2% خلال 2017 بدأت تظهر آثاره على زيادة معدلات استهلاك الوقود فى أميركا، مما أدى إلى انخفاض المخزونات. بالإضافة إلى النمو الاقتصادى فى منطقة اليورو يشير إلى تحقيقه مستوى يتجاوز 2.2% وهو أيضا يدعم استمرار ارتفاع أسعار النفط.
 

الصين أكبر مستورد للنفط
 

النمو الاقتصادى القوى فى الصين، يوم الخميس والذى بلغ معدلا فوق 6.9%، خلال عام 2017 وهو رقم يفوق التوقعات الحكومية فى بكين، وهو ما يشير إلى استمرارية النمو الاقتصادى الصينى ، وباعتبارها أكبر مستورد للنفط،  فإن ذلك يدعم استمرار ارتفاع أسعار النفط.
وبسبب التوقعات بشأن النمو الاقتصادى العالمى فإن التوقعات بنمو الطلب على النفط  خلال العام الجارى 2018 ، ارتفع إلى 1.5 مليون برميل يوميا بحسب ما قدرته  منظمة الأوبك، فى حين قدرت إدارة معلومات الطاقة الأميركية نمو الطلب على  النفط عالمياً خلال العام الجارى بحوالى 1.3 مليون برميل يوميا.
 

انخفاض الإمدادات النفطية

تواصل الدول الأعضاء بمنظمة الأوبك الالتزام باتفاق خفض إنتاج النفط خلال العام الحالى، بعد الاتفاق بين الاوبك بقيادة السعودية وكبار المنتجين المستقلين بقيادة روسيا، منذ يناير 2017 وهو الاتفاق المستمر حتى نهاية العام الجارى، وهو ما ساعد فى ارتفاع أسعار النفط العالمية من مستوى 52 دولار للبرميل حتى وصل إلى 70 دولار للبرميل، وبحسب تصريحات لوزير النفط الكويتي، بخيت الرشيدى، فإن التزام منتجى النفط من منظمة "أوبك" ومن خارجها وصل إلى 125% تقريبًا، خلال ديسمبر الماضى.

بالإضافة إلى انخفاض الإمدادات النفطية من فنزويلا والتى سجلت أكبر هبوط غير مخطط له فى الإنتاج خلال 2017، حيث وصل مستوى الإنتاج خلال ديسمبر إلى 1.61 مليون برميل يوميا هو مستوى يقترب من الأدنى فى 30 عاماً، ومن المتوقع أن تتراجع الإمدادات الفنزويلية أكثر خلال عام 2018.

مرحبا بك زائرنا الكريم فى الواقع اون لاين و الذي تشرفنا بك لمشاهدة خبر - أقتصاد - هل تستمر أسعار النفط فى الارتفاع؟.. 3 عوامل تدعم الصعود تعرف عليها و هذا ما يشرفنا جميعا انه قد نال اعجابك و لكن للتنويه فقط ان خبر - أقتصاد - هل تستمر أسعار النفط فى الارتفاع؟.. 3 عوامل تدعم الصعود تعرف عليها تم نقلة لك من موقع اليوم السابع و نحن قد قمنا بنقله لك حتي ينال اعجابك و تقوم بزيارتة كما ان موقع الواقع اون لاين يخلي مسئوليته عن ما جاء فى خبر أقتصاد - هل تستمر أسعار النفط فى الارتفاع؟.. 3 عوامل تدعم الصعود تعرف عليها و يمكنك مشاهدة الخبر على موقعه الرسمي من هنا اليوم السابع و نتمني ان تكون قد استفادت من تواجودك معانا و يمكنك ان تتصفح جميع الاخبار الموجوده فى موقعنا بكل سهوله و يسر .
http://www.wakionline.com

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

السابق أقتصاد قطر - كوريا توقّع اتفاقية تجارية مع 5 دول بأمريكا الوسطى
التالى أقتصاد قطر - عمومية بنك الدوحة 7 مارس

 

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا