ست البيت - مبروشة بحشو العجوة للشيف غادة التلي -

 

ما مدي اهتمامك باسعار العملات بعد قرار التعويم

الإستفتاءات السابقة

 

 

 

 

اهم اخبار الاسبوع

 

التعليم فى اسبوع

 

اسعار العملات فى اسبوع الرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات الواقع اون لاين

 

أخبار العرب - الخارجية الفلسطينية: التحريض الإسرائيلى دليل جديد على غياب شريك للسلام

 

 

أخبار العرب - الخارجية الفلسطينية: التحريض الإسرائيلى دليل جديد على غياب شريك للسلام
أخبار العرب - الخارجية الفلسطينية: التحريض الإسرائيلى دليل جديد على غياب شريك للسلام

أخبار العرب - الخارجية الفلسطينية: التحريض الإسرائيلى دليل جديد على غياب شريك للسلام
أخبار اون لاين
بتاريخ اليوم الموافق - الثلاثاء 16 يناير 2018 03:10 مساءً

الواقع اون لاين - أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية،حملة التحريض التى يمارسها "اليمين الحاكم " فى إسرائيل ضد الشعب الفلسطينى وقيادته وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، وتعتبرها امتداداً لحملات التحريض والتضليل والتشويه التى اعتادت الحكومة الإسرائيلية على ممارستها، فى محاولة لطمس الحقائق المتعلقة بالصراع وتغييرها وتشويهها، ولإخفاء الانتهاكات التى تمارسها سلطات الاحتلال للقانون الدولى وقرارات الشرعية الدولية، والتغطية على تنكرها للاتفاقيات الموقعة وانقلابها عليها، ومحاولة تضليل الرأى العام العالمى والقادة الدوليين عبر تسويق المواقف الكاذبة .

وأضافت فى بيان اليوم الثلاثاء، أن تسابق "اليمين الحاكم " فى إسرائيل للمشاركة فى هذه الحملة التحريضية يعكس ضيقاً من خطاب الرئيس عباس فى افتتاح أعمال المجلس المركزي، كما يعكس حالة من فقدان التوازن سيطرت على المسؤولين الإسرائيليين تجاه جملة الحقائق التاريخية والسياسية والدبلوماسية والقانونية الدامغة التى أكد عليها الرئيس، والتى جاءت معبرة عن آمال وتطلعات الفلسطينيين. وعن حجم الظلم والقهر الواقع عليه جراء وجود الاحتلال وممارساته الوحشية والاستيطانية وجرائمه المتواصلة، وجراء الانحياز الأمريكى الصريح والواضح للاحتلال والاستيطان.

ورأت الوزراة أن حملة التحريض الإسرائيلية وعمليات تعميق الاستيطان فى أرض دولة فلسطين تعكس بالدرجة الأولى غياب شريك السلام فى إسرائيل، واستمراراً لتمرد سلطات الاحتلال على القانون الدولى وقرارات الشرعية الدولية.

وأكدت الوزارة أن إعلان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب الاعتراف بالقدس كعاصمة لدولة الاحتلال ونقل سفارة بلده إليها، واحتضانه لليمين المتطرف الحاكم فى إسرائيل وسياساته وبرامجه ومواقفه، دفع الحكومة الإسرائيلية برئاسة نتنياهو للتمادى فى تمردها على قرارات الشرعية الدولية ومرجعيات عملية السلام، وشجعها على مواصلة إفشال المفاوضات بأشكالها المختلفة كافة، ودفعها للإسراع فى حسم قضايا المفاوضات الأساسية من جانب واحد وبقوة الاحتلال، وهو ما يؤدى إلى إضعاف تيار السلام الفلسطينى وايصاله إلى طريقٍ مسدود.

وحملت الرئيس الأمريكى ترامب المسؤولية الكاملة والمباشرة عن قراره ومخاطرة وتداعياته، ليس فقط على ساحة الصراع وانما على المنطقة برمتها، محملة الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة والمباشرة عن انتهاكاتها الجسيمة للقانون الدولى وقرارات الشرعية الدولية، وعن جرائمه المتواصلة بحق الشعب الفلسطينى وتبعاتها الخطيرة.

وأكدت أن المجتمع الدولى ومنظومته الأممية وشرعياته المختلفة هى الآن وأكثر من أى وقت مضى أمام اختبار نهائى وحاسم، يتصل بقدرة المجتمع الدولى على إنقاذ ما تبقى من مصداقيته فى الحفاظ على الأمن والسلم الدوليين، والالتزام بالمبادئ التى قامت عليها الأمم المتحدة، بما فيها مصداقيته فى تحمل مسؤولياته القانونية تجاه الحالة فى فلسطين، وحل الصراع الفلسطينى الإسرائيلى بالطرق السياسية السلمية.

مرحبا بك زائرنا الكريم فى الواقع اون لاين و الذي تشرفنا بك لمشاهدة خبر - أخبار العرب - الخارجية الفلسطينية: التحريض الإسرائيلى دليل جديد على غياب شريك للسلام و هذا ما يشرفنا جميعا انه قد نال اعجابك و لكن للتنويه فقط ان خبر - أخبار العرب - الخارجية الفلسطينية: التحريض الإسرائيلى دليل جديد على غياب شريك للسلام تم نقلة لك من موقع اليوم السابع و نحن قد قمنا بنقله لك حتي ينال اعجابك و تقوم بزيارتة كما ان موقع الواقع اون لاين يخلي مسئوليته عن ما جاء فى خبر أخبار العرب - الخارجية الفلسطينية: التحريض الإسرائيلى دليل جديد على غياب شريك للسلام و يمكنك مشاهدة الخبر على موقعه الرسمي من هنا اليوم السابع و نتمني ان تكون قد استفادت من تواجودك معانا و يمكنك ان تتصفح جميع الاخبار الموجوده فى موقعنا بكل سهوله و يسر .
http://www.wakionline.com

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

السابق أخبار العرب - صور.. مساعدات إنسانية تابعة للأمم المتحدة تصل غزة
التالى أخبار العرب - الرئيس اليمنى يستقبل المبعوث الأممى لبحث المستجدات على الساحة الوطنية

 

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا