ما مدي اهتمامك باسعار العملات بعد قرار التعويم

الإستفتاءات السابقة

 

 

 

 

اهم اخبار الاسبوع

 

التعليم فى اسبوع

 

اسعار العملات فى اسبوع الرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات الواقع اون لاين

 

أخبار البحرين - بمكرمة من عاهل البلاد المفدى جمعية (هذه هي البحرين) تقيم غبقة رمضانية بحضور وزير العدل

 

 

أخبار البحرين - بمكرمة من عاهل البلاد المفدى جمعية (هذه هي البحرين) تقيم غبقة رمضانية بحضور وزير العدل
أخبار البحرين - بمكرمة من عاهل البلاد المفدى جمعية (هذه هي البحرين) تقيم غبقة رمضانية بحضور وزير العدل

أخبار البحرين - بمكرمة من عاهل البلاد المفدى جمعية (هذه هي البحرين) تقيم غبقة رمضانية بحضور وزير العدل
أخبار اون لاين
بتاريخ اليوم الموافق - الاثنين 12 يونيو 2017 10:32 مساءً

الواقع اون لاين - بمكرمة من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه اقامت جمعية )هذه هي البحرين( غبقة رمضانية حضرها معالي الشيخ خالد بن علي آل خليفة وزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف وعدد من المسؤولين.

وقالت السيدة بيتسي ماثيوسن الأمين العام لاتحاد الجاليات الاجنبية في البحرين خلال الغبقة : " إن مملكة البحرين هي حقا نموذجا يحتذى به، ونحن ممتنون إلى جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة والقيادة الرشيدة على الرعاية والاهتمام والعطف الذي تحظى به الجاليات في سبيل ضمان ممارستنا لمعتقداتنا وأدياننا بسهولة ويسر".

وأكدت السيدة بيتسي ماثيوسن أن مملكة البحرين باتت نموذجا مشرقا للمجتمع متعدد الثقافات لاسيما في ظل التعايش السلمي والتوافق بين مختلف الأديان والطوائف التي تعيش في تناغم منذ قرون.

وأضافت ماثيوسن :" بالنسبة لنا هنا في مملكة البحرين، ليس هناك شيء غير عادي في تنظيم تجمع متعدد الثقافات والأديان للاحتفاء بمناسبة دينية. ونحن نفعل ذلك على مدار السنة ، في العيد، عيد الميلاد، ديوالي وعيد الفصح. إنه أمر طبيعي وطبيعي تماما بالنسبة لنا لأن حقيقة أن البحرين رحبت على مر القرون وبأذرع مفتوحة بالجميع. لقد عاش البحرينيون مع جيرانهم من المسلمين أو المسيحيين أو الهنود أو البوديين، وبفهم كامل واحترام متبادل للأديان المختلفة ، الأمر الذي ساهم في خلق مجتمع سلمي ومتناغم ومتسامح مستمر حتى اليوم تحت قيادة جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة،

ونحن فخورون بأن حلم جلالة اليوم هو حقيقة واقعة، ويملؤنا الامتنان كل يوم في أن حقنا الثمين في الحرية الدينية محمي بموجب القانون، ونحن نعتز بأن لدينا أيضا الحق في العبادة دون عوائق".

وتابعت الأمين العام لاتحاد الجاليات الاجنبية في البحرين قولها:" قد يعتقد البعض أن هذا شيء بسيط جدا، ولكن عندما يكون لدينا الضيوف الذين يزوروننا من الخارج ويشهدون لأنفسهم أننا قادرون على دخول أماكن العبادة بحرية وأمان، فهم يندهشون، ويعرب بعضهم عن حزنهم وإحباطهم لأن ذلك لم يكن ممكنا في بلدانهم الأصلية منذ سنوات عديدة بسبب التعصب والتمييز والعنصرية في مجتمعاتهم وبالطبع تهديد الإرهاب.

اضافت قائلة : أينما ذهبنا في العالم مع معارضنا ومؤتمراتنا وحواراتنا ضمن فعالية (هذه هي البحرين) نفتخر بأننا نعرض فلسفة صاحب الجلالة ملك البلاد المفدى والتي تولي اهتماما بالغا تجاه ضمان الحريات خاصة الحرية الدينية وتعزيز الحوار بين الأديان والتواجد السلمي باعتبارها حجر الزاوية لأي مجتمع .

واشارت الى انه يجب ألا نغفل أبدا من أهمية الحوار بين الأديان والتعايش السلمي كأداة لمكافحة الإرهاب والتطرف وتطرف شبابنا، قادة العالم الآخرون يحاكون الآن رؤية صاحب الجلالة ويكررون كلمات صاحب الجلالة الحكيمة، وقد أدى هذا الاعتراف العالمي إلى إطلاق كرسي الملك حمد في الحوار بين الأديان والتعايش السلمي في جامعة (لاسابينزا ) في العاصمة الايطالية روما، وقد جذبت اهتماما كبيرا من الطلاب في جميع أنحاء العالم".

وأشارت السيدة بيتسي إلى أن "مملكة البحرين هي حقا ملاذ للسلام والمحبة التي توفر نمط حياة الأسرة السعيدة، فضلا عن أنها هيأت القاعدة السلمية لجذب الاستثمارات الأجنبية والاستثمار هنا. نحن نتمتع بنمط حياة بطريقة عصرية علاوة على البنية التحتية لمؤسسات المجتمع المدن وقطاعات الصحة والتعليم التي برزت على مستوى عال من الكفاءة. إن الحب والاحترام الذي نتقاسمه في مجتمعاتنا أمر واضح للجميع".

وأوضحت ماثيوسن:" البعض الآخر ليسوا سعداء لرؤية المملكة وهي تزخر بالحب وضمان الحريات للجميع والاحتفاء بالحياة، انهم يطمعون بالمملكة ويودون تجريدنا من حقوقنا وحرياتنا، هذا هو الإرهاب بأقصى أشكاله وأكثرها بساطة. إن الإرهابيين مجرد مجرمين مريضين يختبئون وراء ما يسمى الأيديولوجية الدينية التي تحرض على كراهيتهم ومرارتهم عن طريق العنف القاتل وتكشف عن الوجه القبيح للشر على الأرض. لا يوجد بلد محصن من هذا المرض البغيض، ولهذا لا يجب أن يكون هناك مكان لهم بيننا، ولابد من تجفيف منابع الإرهاب.

واكدت بأن هذا هو السبب في أننا جميعا في البحرين ، نقف بقوة وراء جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة والحكومة والقيادة في موقفهم الشجاع والمشرف ضد الإرهابيين. للأسف هناك العديد من الأماكن في العالم حيث لا يتمتع الناس بالحرية الدينية أو حيث يتعرضون للاضطهاد بسبب معتقداتهم. وهذا ما يحدث هنا في منطقتنا، وهدمت أماكن العبادة وهوجم المصلون بل وقتلوا. نوجه صلواتنا كل يوم لضحايا الصراع في جميع أنحاء العالم، ونحن نصلي من أجل السلام للجميع".

وأضافت ماثيوسن:" لقد كانت البحرين دائما هدفا لأولئك الذين لديهم نوايا شائنة لكنها لم تنجح أبدا لأننا الذين ندعو هذه المملكة الحبيبة وطننا لديها أقوى سلاح للجميع ... لدينا الحب ولدينا الكثير منه. الحب للقيادة، حب مملكة البحرين، حبنا لبعضنا البعض والتعايش السلمي الذي يجمعنا. نحن فخورون بأن نشهد على التزام حب الجلالة ملك البلاد المفدى الصادق بدعم حرياتنا الدينية. ولا يزال بناء المساجد والمعابد والكنائس الجديدة مستمرا بلا هوادة، وستستضيف البحرين أكبر كاتدرائية بنيت على الإطلاق في شبه الجزيرة العربية قريبا"

مرحبا بك زائرنا الكريم فى الواقع اون لاين و الذي تشرفنا بك لمشاهدة خبر - أخبار البحرين - بمكرمة من عاهل البلاد المفدى جمعية (هذه هي البحرين) تقيم غبقة رمضانية بحضور وزير العدل و هذا ما يشرفنا جميعا انه قد نال اعجابك و لكن للتنويه فقط ان خبر - أخبار البحرين - بمكرمة من عاهل البلاد المفدى جمعية (هذه هي البحرين) تقيم غبقة رمضانية بحضور وزير العدل تم نقلة لك من موقع الايام البحرين و نحن قد قمنا بنقله لك حتي ينال اعجابك و تقوم بزيارتة كما ان موقع الواقع اون لاين يخلي مسئوليته عن ما جاء فى خبر أخبار البحرين - بمكرمة من عاهل البلاد المفدى جمعية (هذه هي البحرين) تقيم غبقة رمضانية بحضور وزير العدل و يمكنك مشاهدة الخبر على موقعه الرسمي من هنا الايام البحرين و نتمني ان تكون قد استفادت من تواجودك معانا و يمكنك ان تتصفح جميع الاخبار الموجوده فى موقعنا بكل سهوله و يسر .
http://www.wakionline.com

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

 

السابق أخبار البحرين - وزارة الخارجية تدين الهجوم الإرهابي بمحافظة القطيف بالمملكة العربية السعودية
التالى أخبار البحرين - ولي العهد : التنمية البشرية عنصر محوري في نهضة البحرين

 

ايجي صح

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا