ما مدي اهتمامك باسعار العملات بعد قرار التعويم

الإستفتاءات السابقة

 

 

 

 

اهم اخبار الاسبوع

 

التعليم فى اسبوع

 

اسعار العملات فى اسبوع الرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات الواقع اون لاين

 

تقارير قطر - الشرق - تسريبات العتيبة تكشف تآمر أبوظبي على الرياض

 

 

تقارير قطر - الشرق - تسريبات العتيبة تكشف تآمر أبوظبي على الرياض
تقارير قطر - الشرق - تسريبات العتيبة تكشف تآمر أبوظبي على الرياض

تقارير قطر - الشرق - تسريبات العتيبة تكشف تآمر أبوظبي على الرياض
أخبار اون لاين
بتاريخ اليوم الموافق - الأحد 20 أغسطس 2017 01:07 صباحاً

الواقع اون لاين - الإمارات لديها "تاريخ سيئ" مع السعودية أكثر من غيرها

أخبار عربية اول ايام الاسبوع 19-08-2017 الساعة 01:01 ص

تسريبات العتيبة تفضح نوايا أبوظبي واشنطن - وكالات:

خطة إماراتية تصوّر السعودية دولة دينية متخلفة وفاشلة

سفير الإمارات بث بذور الشك في واشنطن حول محمد بن نايف

أظهرت تسريبات جديدة للسفير الإماراتي في واشنطن، يوسف العتيبة، سخرية من الطريقة التي يدار بها الحكم في السعودية، وارتباط النظام السعودي بالحركة الوهابية، وبعض الشتائم التي طالت القيادة السعودية. وفي رسائل إيميل مسربة، شتم سفير الإمارات في واشطن قيادة السعودية بألفاظ نابية، معبرا بها عن سنوات من الإحباط عاشها الإماراتيون، قبل أن يتبنوا بعدها إستراتيجية واضحة لتغيير القيادة السعودية من خلال تقوية الأمير الشاب الصاعد محمد بن سلمان.

وتظهر الرسائل التي تلقى موقع ميدل إيست آي نسخة منها عبر مجموعة القرصنة التي تسمى جلوبال ليكس، العتيبة وهو يسخر من السعودية في أثناء تواصله مع أحد الصحفيين، تعليقا على قرار "هيئة الأمر بالمعروف" في السعودية في عام 2008 حظر بيع الورود الحمراء في يوم الحب (فالانتاين).

وفي رسالة إيميل أخرى كتب يوسف العتيبة قائلا: إن أبو ظبي حاربت السعوديين لمائتي عام بسبب الوهابية، وأن الإماراتيين لديهم من "التاريخ السيئ" مع السعودية أكثر بكثير مما لديهم مع أي جهة أخرى. وفي رسالة ثالثة يكشف كيف أن الوقت قد حان الآن لكي يحصل الإماراتيون على "أفضل نتائج ممكنة من السعوديين".

إلا أن جل الرسائل المسربة تكشف عن أكثر من مجرد انطباعات عابرة لدى السفير الإماراتي، إذ يستشف منها وجود خطة واضحة المعالم لدى أبو ظبي لتصوير السعودية على أنها دولة فاشلة معطلة تهيمن عليها عقلية دينية مدينة متخلفة، وأن الأمل في إصلاحها معلق على محمد بن سلمان.

ويصرح العتيبة في رسائله بكل وضوح أن استلام محمد بن سلمان البالغ من العمر 31 عاما لولاية العهد، يعد فرصة لا تتكرر أمام الإمارات لوضع بصمتها على جارتها الأكبر منها بكثير.

وتؤكد اللوحة التي رسمتها رسائل العتيبة المسربة، أن السفير الإماراتي قام بدور رائد لتسويق الأمير السعودي إلى جمهور واشنطن المتشكك، بينما كانت السفارة السعودية تقريبا سلبية تماما.

وبحسب ما كشف الموقع، فإن الوزراء السعوديين استثنوا من الدائرة ولم يحاطوا علما بالرحلة التي قام بها محمد بن سلمان وشقيقه خالد سرا، لمقابلة دونالد ترامب في نادي جولف بيدمينستر التابع له قبل أسابيع قليلة من توجه الرئيس الأمريكي لزيارة الرياض. وفي أثناء الاجتماع، رتب محمد بن سلمان وشقيقه خالد لمراسم الاحتفالية الباهرة التي نظمت فيما بعد في أثناء زيارة ترامب إلى الرياض.

وفي التسريبات، كتب العتيبة، في الحادي والعشرين من مايو الماضي، مخاطبا الكاتب الصحفي في نيويورك تايمز توم فريدمان:"لقد حاربت أبو ظبي لمدة مائتي عام السعوديين حول الوهابية، لدينا من التاريخ السيئ مع السعوديين أكثر مما لدينا مع أي جهة أخرى، ولكن مع مجيء محمد بن سلمان فإننا نرى تغييرا حقيقيا يحدث، ولهذا نشعر بالنشوة، أخيرا بدأنا نرى الأمل، ونحن بحاجة لرؤيته ينجح".

وفي رسائل متبادلة مع برايان كاتوليس، الزميل المخضرم في مركز التقدم الأمريكي، يقول العتيبة:"يذكرني محمد بن سلمان بمحمد بن زايد عندما كان أصغر سنا، ونعم، عندما كان أقل خبرة".

وقبل ذلك بشهر كتب العتيبة مخاطبا مارتن إنديك، سفير الولايات المتحدة السابق لدى إسرائيل:"لا أظن أننا سنرى زعيما أكثر براغماتية في ذلك البلد، ولذلك فإن التواصل الوثيق معهم أمر في غاية الأهمية، وسوف يأتي بأكثر النتائج التي يمكن أن نحصل عليها من السعوديين". وفي رسائل إيميل أخرى كتب العتيبة إلى ستيفين كوك، الزميل المخضرم في مجلس العلاقات الخارجية معتبرا ابن سلمان بطل الإصلاح، الذي يراه "في مهمة لجعل الحكومة السعودية أكثر كفاءة"، ورجلًا "يفكر بعقلية رجل القطاع الخاص".

إلا أن العتيبة لم يستنكف عن لعب السياسة داخل بيت آل سعود ذاته، فهو يعلم يقينا بأن الأمير الشاب دخل في مواجهة مع ابن عمه الذي يكبره سنا، محمد بن نايف، وعمل على إقصائه. كان ابن نايف يتمتع بسمعة حسنة في الولايات المتحدة باعتباره اليد الأمينة التي يمكن الاعتماد عليها في محاربة الإرهاب، وبناء عليه فقد كانت مهمة المبعوث الإماراتي بث بذور الشك لدى الأمريكان في قدراته.

وقبل ما يزيد على عام من إقالة محمد بن نايف من ولاية العهد في شهر يونيو، بحجة أنه كان مدمنا على حبوب مسكنة للآلام، زعموا أنها تنال من قدرته على التفكير السليم والتقدير الحكيم للأمور، بدأ العتيبة بشن حملة في واشنطن تضمنت نشر الإشاعات حول الوضع الذهني لمحمد بن نايف، سعيا منه للتأثير على الموقف الأمريكي منه.

وفي تبادل لرسائل إيميل في الرابع عشر من ديسمبر 2015 مع دافيد بيترياس، المدير السابق للمخابرات الأمريكية وآمر قوات التحالف في العراق، سأل دافيد العتيبة عما إذا مازال لدى محمد بن نايف نفوذ داخل المملكة، فأجابه العتيبة قائلا:"المؤكد هو أن محمد بن سلمان أكثر نشاطا فيما يتعلق بمعظم القضايا اليومية، ويبدو أن محمد بن نايف في الفترة الأخيرة ينأى بنفسه قليلا".

عاد بيترياس ليسأل:"نحتاج إلى وجوده فيها أيضا، فوزارة الداخلية مهمة بالنسبة للمملكة، يحتاج لأن يشكل تحالفا مع العضو الأصغر، سوف نشجعه على ذلك عندما نذهب إلى هناك".

فيرد العتيبة عليه قائلا:"موافق، نحن بصدد حالة نادرة يتوقف فيها نجاح السعودية على نجاح محمد بن زايد ومحمد بن نايف العمل معا، وأعتقد أن العلاقة الثنائية فيما بينهما أقوى بكثير مما يبدو أن الناس يظنونه هنا، ولكني أعتقد أن مستوى ثقة محمد بن نايف بذاته لم تعد حيث كانت".

بعد ذلك بستة شهور كتب العتيبة إلى ستيفين كوك يقول له إنه "سيستغرب جدا" فيما لو حاول محمد بن سلمان القفز من فوق محمد بن نايف، ولكنه أضاف:"لقد قابلت محمد بن نايف مؤخرا، وبإمكاني القول باختصار إنه لم يكن في أحسن أحواله، ولسانه منعقد".

ويظهر الدور الذي أدّاه العتيبة كمروج لمحمد بن سلمان في رسائل تبادلها مع روب مالي، الذي كان حينها كبير المديرين في مجلس الأمن القومي، الذي طلب عقد اجتماع مع وزير مقرب من الأمير. وفي تبادل آخر للرسائل، يطلب مسؤول في الخارجية الأمريكية من العتيبة ترتيب لقاء بين محمد بن سلمان وبريت مكغيرك، الذي كان حينها مبعوثا خاصا إلى التحالف الدولي لمحاربة الدولة الإسلامية، ومعه روب مالي.

مرحبا بك زائرنا الكريم فى الواقع اون لاين و الذي تشرفنا بك لمشاهدة خبر - تقارير قطر - الشرق - تسريبات العتيبة تكشف تآمر أبوظبي على الرياض و هذا ما يشرفنا جميعا انه قد نال اعجابك و لكن للتنويه فقط ان خبر - تقارير قطر - الشرق - تسريبات العتيبة تكشف تآمر أبوظبي على الرياض تم نقلة لك من موقع الشرق قطر و نحن قد قمنا بنقله لك حتي ينال اعجابك و تقوم بزيارتة كما ان موقع الواقع اون لاين يخلي مسئوليته عن ما جاء فى خبر تقارير قطر - الشرق - تسريبات العتيبة تكشف تآمر أبوظبي على الرياض و يمكنك مشاهدة الخبر على موقعه الرسمي من هنا الشرق قطر و نتمني ان تكون قد استفادت من تواجودك معانا و يمكنك ان تتصفح جميع الاخبار الموجوده فى موقعنا بكل سهوله و يسر .
http://www.wakionline.com

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

التالى أخبار قطر - الشرق - صاحب السمو يتبادل برقيات التهاني بمناسبة عيد الأضحى مع قادة الدول العربية والإسلامية

 

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا