ما مدي اهتمامك باسعار العملات بعد قرار التعويم

الإستفتاءات السابقة

 

 

 

 

اهم اخبار الاسبوع

 

التعليم فى اسبوع

 

اسعار العملات فى اسبوع الرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات الواقع اون لاين

 

أخبار قطر - المطابخ الشعبية تستعد لاستقبال عيد الأضحى

 

 

أخبار قطر - المطابخ الشعبية تستعد لاستقبال عيد الأضحى
أخبار قطر - المطابخ الشعبية تستعد لاستقبال عيد الأضحى

أخبار قطر - المطابخ الشعبية تستعد لاستقبال عيد الأضحى
أخبار اون لاين
بتاريخ اليوم الموافق - الأحد 20 أغسطس 2017 01:08 صباحاً

الواقع اون لاين - كتب ـ مصطفى عدي :
رفعت المطابخ الشعبية من درجة استعدادها القصوي مع اقتراب عيد الأضحى المبارك لاستقبال و حجز طلبات الزبائن لولائم العيد حيث تشهد ايام العيد اقبالا كبيرا من المواطنين على المطابخ الشعبية كأحد مظاهر الاحتفال بعيد الأضحى وتعبر عن كرم البيوت القطرية واحياء لعادات وتقاليد المجتمع. وأكد عدد من مدراء المطابخ الشعبية ان نسبة كبيرة من الزبائن بدأت بالفعل في الحجز لولائم العيد حيث بلغت نسبة الحجز في أغلب المطابخ نحو 60 % من طاقة العمل بها، ومن المتوقع ان تزداد خلال الأيام القليلة المقبلة وترتفع للذروة ليلة العيد.

واشاروا الى ان "أسعار" اعداد الولائم لم تشهد اي زيادة حيث يحرص اغلب اصحاب المطابخ على تثبيت الأسعار حرصا على استقطاب اكبر قدر من الزبائن والحفاظ على العملاء القدامى ليهم مؤكدين أسعار الوليمة يتراوح ما بين 400 و500 ريال

واوضحوا ان اغلب الزبائن يحرص على شراء الزبيحة بنفسه من السوق واحضارها للمطبخ في حين يطلب البعض من المطبخ الشراء والاعداد نظرا للثقة المتبادلة بينهما
واكدوا لـ « « ان المطابخ الشعبية تقوم بتلبية طلبات الزبائن التي تتنوع بين المكبوس و البرياني اللذان يعتبران النوعية المفضلة لدى الكثير من المواطنين بالنسبة لطريقة إعداد الوليمة الأكثر طلبا.

كما أوضحوا أن المطابخ أيضا تقوم بإعداد وجبات يومية للزبائن خلال أيام العيد ، حيث يتم بيع وجبة المكبوس أو البرياني باللحم بـ 25 ريالا والدجاج بـ 20 ريالا ، والسمك يتراوح سعره بين الـ 30 إلى 35 ريالا وذلك على حسب نوع السمك ، بالاضافة الى الحلويات التي تقوم المطابخ بإعدادها وخاصة الحلويات الشعبية والمتعارف عليها في الدوحة مثل أم علي ، واللقيمات، وغيرها من الحلويات الشعبية .
  

 
سالم بلال: تلقينا حجوزات تغطي 60 % من طاقة العمل

يقول سالم بلال، مدير أحد المطابخ الشعبية، إن المطبخ تلقى حتى الآن أعداداً كبيرة من الطلبات لأول يوم من أيام عيد الأضحى المبارك وقد وصلت نسبة الطلبات إلى حدود 60 % من طاقة عمل المطبخ خلال تلك الفترة، ومعظم هذه الطلبات خاصة بالزبائن الذين نتعامل معهم منذ سنوات طويلة، مشيراً إلى أنهم لن يتوقفوا عن استقبال الطلبات الجديدة والتي من المؤكد ستزداد على المطابخ حتى يوم عرفة.

وأشار إلى أن معظم المواطنين يحرصون على حجز الطلبات قبل العيد بعدّة أيام، لافتاً إلى أن هذه الولائم التي يقدّمها المواطنون تعكس كرم الضيافة لديهم.

وعن أكثر أنواع الأرز التي يحرص المواطنون على طلبها، أكد أن معظمهم يفضل الكبسة حيث تعتبر هذه الأشهر في الخليج ويفضلها المواطنون عن غيرها من طرق الطبخ الأخرى للأرز مثل البرياني والبخاري وغيرها من الطرق المتنوّعة التي يقوم المطبخ بإعدادها.

وتابع: أما بالنسبة لنوع الخروف الذي يدخل في إعداد الوليمة فغالباً ما يحدّد الزبون نوع الخروف الذي يريده والتي يوفرها المحل للزبائن أو التي يأتون بها بأنفسهم من سوق الأغنام.

وأوضح أن معظم الزبائن الذين يحرصون على عمل الطلبيات في المطبخ هم من الذين يتعاملون معهم منذ سنوات طويلة حتى إن البعض منهم يكتفي بالاتصال لعمل الطلبية ويقوم المطبخ بجلب الخراف وعمل الوليمة وإيصالها إلى منزل الزبون في الموعد المحدّد، لافتاً إلى أن راحة الزبائن هي أكثر ما يهمهم ولدينا سيارات خاصة لنقل طلبات الزبائن إن لم يستطع الحضور بنفسه فنكون عند الزبون في الموعد المحدّد.

أما بالنسبة للأسعار فقد أكد أن إدارة المحل لم تضف أي تعديل على أسعار الولائم منذ مدة حيث يصل أسعار الوليمة ما بين 400 ريال إلى 500 ريال وهو أسعار الصينيتين وكل ذلك على حسب حجم الصدر وهذا الأمر جاء من باب حرص إدارة المحل على تقديم أفضل الخدمات لزبائنها الذين يتعاملون معهم منذ سنوات طويلة، ناهيك أيضاً عن أن المحل يوفر الحلويات الشعبيّة في أول أيام العيد.
  

 
محمد علي: الأسعار ثابتة ونرفض استغلال الأعياد

قال محمد علي، مدير أحد المطابخ الشعبيّة، إن إدارة المطبخ تلقت عدداً كبيراً من الطلبات لأول أيام عيد الأضحى المبارك والعدد سيكون بازدياد إلى ما قبل العيد وهذا متعارف عليه، لافتاً إلى أن إدارة المطبخ ترفض استغلال الأعياد أو أي مناسبة أخرى لزيادة الأسعار.

وأشار إلى أن الأسعار لم يحدث عليها تغيير لحرصنا على عدم خسارة زبائننا الذين يتعاملون معنا منذ سنوات طويلة، موضحاً أن أسعار إعداد صينيتين من الأرز سواء كان «برياني» أو «كبسة» لا يزيد على 400 ريال وهذا هو نفس السعر في الأيام العادية.

وأوضح أن إعداد الولائم يتم من خلال عدد كبير من الطباخين المتخصصين والذين يملكون خبرة طويلة في هذا المجال خاصة أن عملية إعدادها ليست سهلة فطريقة الطهي مختلفة تماماً عن طريقة طبخ الأطعمة الأخرى، مشيراً إلى أن الخراف تستغرق وقتاً طويلاً في الطهي حتى تخرج بالشكل المطلوب.

وأشار إلى أن بعض الزبائن يطلب منا شراء الذبائح، وآخرون يفضلون الشراء بأنفسهم لنقوم بإعدادها كاملة مع إضافة المكسرات والخضراوات والبيض على الوليمة، لافتاً إلى أن عملنا يبدأ منذ الساعة الساعة 8 صباحاً وحتى الساعة 11 مساءً لتجهيز الولائم والطلبات للزبائن، ولا نغلق باب الحجز أمام الزبائن الجادّين في طلبهم ولو كان قبل العيد بيوم واحد، مؤكداً أنهم يواجهون بعض المواقف السلبيّة مع الزبائن لعدم جديّة البعض في مسألة إعداد الوليمة للعيد، حيث يقومون بالحجز مسبقاً وبعدها بأيام يلغونها، ما يضيّع الفرصة على الزبائن الآخرين لإعداد الوليمة لدى المطابخ الشعبية، مبيناً في ذلك أنهم يستقبلون كافه الطلبات خلال هذه الفترة وفي أي وقت وحسب المقدرة.
  


أحمد بابكر: التزام بالاشتراطات الصحية

أكد أحمد بابكر، مدير أحد المطابخ الشعبية، الالتزام بالاشتراطات الصحيّة وعدم التهاون في هذا الأمر قائلاً: الحمد لله واثقون تماماً من الجودة والنظافة خاصة أننا نتعامل مع شريحة كبيرة من الناس، فالأكلات الشعبيّة تستقطب أعداداً كبيرة من المواطنين والمقيمين ويكون تعاملنا في مسألة النظافة في قمة الصرامة ولا نقبل بأي تهاون فيه، فضلاً عن التفتيش الدوري والزيارات المتكرّرة من مفتشي البلدية الذين يقومون بإعطاء ملاحظات عن وضع بعض الأشياء أو تغييرها وأماكن وضع البرادات ونقوم بتنفيذ ملاحظاتهم في الوقت نفسه حتى نكون في موقف سليم ودائماً ما يكون التعاون ممتداً بيننا وبين مفتشي البلدية.

ولفت إلى أن الأكلات الشعبيّة أصبحت تستهوي أيضاً بعض المقيمين من مختلف الجنسيات العربية والآسيوية لتذوّق الأكلات القطرية والتي تجد رواجاً كبيراً بينهم، حيث انتشرت ثقافة الأطعمة الشعبيّة وسط المقيمين الذين انصهروا في المجتمع القطري فمثلما هناك مطاعم تحمل ثقافات أخرى مثل الشامية والمصرية والأجنبية فإن المطاعم الشعبية القطرية أيضاً استطاعت أن تستقطب عدداً كبيراً من المُعجبين بهذه الأكلات مثل الهريس والثريد وغيرها من الأكلات الشعبيّة.
 

مرحبا بك زائرنا الكريم فى الواقع اون لاين و الذي تشرفنا بك لمشاهدة خبر - أخبار قطر - المطابخ الشعبية تستعد لاستقبال عيد الأضحى و هذا ما يشرفنا جميعا انه قد نال اعجابك و لكن للتنويه فقط ان خبر - أخبار قطر - المطابخ الشعبية تستعد لاستقبال عيد الأضحى تم نقلة لك من موقع الراية و نحن قد قمنا بنقله لك حتي ينال اعجابك و تقوم بزيارتة كما ان موقع الواقع اون لاين يخلي مسئوليته عن ما جاء فى خبر أخبار قطر - المطابخ الشعبية تستعد لاستقبال عيد الأضحى و يمكنك مشاهدة الخبر على موقعه الرسمي من هنا الراية و نتمني ان تكون قد استفادت من تواجودك معانا و يمكنك ان تتصفح جميع الاخبار الموجوده فى موقعنا بكل سهوله و يسر .
http://www.wakionline.com

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

التالى أخبار قطر - الشرق - صاحب السمو يتبادل برقيات التهاني بمناسبة عيد الأضحى مع قادة الدول العربية والإسلامية

 

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا