نشوة الاتفاق تقلق أوضاع الفيحاء والفيصلي يواجه أحد لتصحيح المسار والأهلي يرمي بثقله لكسب الحزم

جريدة الجزيرة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

«الجزيرة» - عمار العمار:

ضمن لقاءات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لكرة القدم تقام مساء اليوم الجمعة ثلاث مباريات تواصل معها الجولة الثالثة التي ستختتم مساء الغد بلقاء وحيد، ففي أول لقاء يلتقي الاتفاق المنتشي بالفيحاء في الدمام فيما يستقبل الفيصلي نظيره أحد في المجمعة بينما يواجه الأهلي نظيره الحزم في جدة.

الاتفاق × الفيحاء

على إستاد الأمير محمد بن فهد بالدمام يلتقي الاتفاق مع الفيحاء في تمام الساعة 6.15 في مواجهة يدخلها الفريقين بمعنويات متباينة للغاية ، فيدخل الاتفاق بنشوة انتصاره الأول في الدوري على حساب الباطن 3/2 والذي رفع رصيده إلى 4 نقاط في المركز السادس ويتطلع للبقاء ضمن فرق المقدمة بتحقيق فوزه الثاني، وسيلعب الفريق بنهج هجومي بحثاً عن الفوز واستغلال أوضاع الفيحاء الغير مستقرة مع بداية الدوري، وسيطبق الفريق الاتفاقي طريقة 4/5/1 بهدف ملء وسط الملعب والهجوم من خلال الأطراف بشكل أكبر.

في المقابل يسعى الفريق الفيحاوي للوقوف على قدميه بعدما تلقى خسارتين في بداية الدوري ليبقى بلا نقاط وفي المركز قبل الأخير بفارق الأهداف عن الاتحاد ، وخسر الفريق في المباراة الماضية بالمستوى والنتيجة أمام الشباب بنتيجة 1/3 ، وسيحاول إصلاح الخلل والبحث عن فوزه الأول في الدوري والهروب من منطقة المؤخرة.

الفيصلي × أحد

وفي سباق نحو الهروب من مناطق الخطر يستقبل الفيصلي نظيره أحد على ملعب مدينة المجمعة الرياضية بالمجمعة عند الساعة 6.35، وتتساوى الحظوظ في المباراة مع أفضلية نسبية للفيصلي صاحب الأرض والجمهور والذي خسر في المباراة الماضية أمام النصر 1/2 وبقي على نقطته الوحيدة التي حققها بالتعادل أمام الباطن 2/2، ويحتل الفريق الفيصلاوي المركز الثاني عشر بفارق الأهداف ويأمل في تحقيق الفوز لاسيما وأنه يمتلك مفاتيح الفوز بفضل تواجد العنصر الأجنبي المميز ، وسيلعب الفيصلي في هذه المباراة بشكل مغاير عن المباراة السابقة وبهجوم مبكر وبطريقة 4/4/2 من أجل الوصول لمرمى خصمه الأحدي بشكل أفضل.

على الطرف الآخر يدخل الفريق الأحدي بعدما تلقى خسارته الثانية أمام الأهلي 0/2 ليبقى بلا نقاط في المركز قبل الأخير مناصفة مع الفيحاء ، ويود الفريق الأحدي تصحيح مساره والابتعاد عن منطقة المؤخرة والخطر من بداية الدوري بحثاً عن مركز في وسط الترتيب ، وربما يلعب الفريق بتحفظ بعض الشيء في بداية المباراة والاعتماد على المرتدات السريعة من أجل خطف هدف.

الأهلي × الحزم

ويستضيف الأهلي نظيره الحزم على إستاد الملك عبدالله بجدة في تمام الساعة 8.35، في مباراة سيكون شعارها لا للتفريط للفريق الأهلاوي الذي استعاد عافيته مبكراً وحقق فوزه الأول على حساب أحد في الجولة الماضية 2/0 ليرفع رصيده إلى 4 نقاط تقدم بها للمركز الخامس قبل الجولة، ويهمه الفوز بأي شكل كان لكي يواصل اللحاق بركب المتصدرين والبقاء كمنافس قوي على اللقب، وسيضع الأهلي ثقله الهجومي في المباراة باللعب بطريقة هجومية بحتة يسعى أن يحقق من خلالها ثلاث نقاط ستدفعه للتقدم في الترتيب لتضييق الخناق على المتصدرين.

أما الفريق الحزماوي فيدخل المباراة وسط استقرار كبير في بداية الدوري ويمتلك نقطتين يحتل بهما المركز الثامن في الترتيب بعد تعادله في الجولة الماضية مع التعاون بهدف لمثله ، ويتوقع أن يبدأ الفريق بدفاع محكم وبتكثيف منطقة الوسط على حساب الهجوم للحد من خطورة الأهلي وإبعاد الخطر عن مرماه بحثاً عن نقطة على أقل تقدير مع الاعتماد على هجوم مرتد وسريع على أمل التسجيل.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق