«التانجو» يهزم «أسود الرافدين» برباعية

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الرياض: عيسى الحكمي

فاز المنتخب الأرجنتيني على نظيره العراقي 4 - صفر في افتتاحية الدورة الرباعية «سوبر كلاسيكو»، التي تستضيفها السعودية بمشاركة المنتخبين السعودي والبرازيلي وتستمر حتى الثلاثاء المقبل موعد المواجهة الكبيرة بين راقصي التانجو ونظرائهم في السامبا.
أقيمت المباراة على ملعب الأمير فيصل بن فهد في العاصمة الرياض أمام 18517 متفرجاً، ودون لوتارو مارتينيز وروبيرتو بيريرا وجيرمان بيزيلا وفرانكو سيرفي، أسماءهم على الأهداف الأربعة في الدقائق 18 و53 و82 و90.
كان لافتاً، أن بشار رسن، لاعب منتخب العراق، تلقى خبر وفاة والدته خلال المباراة رغم أنها توفيت قبلها.
وقام رئيس البعثة العراقية بسحب جميع الهواتف من اللاعبين قبل بداية المباراة بساعتين؛ حتى لا يعلم اللاعب بشار بالخبر المحزن إلاّ بعد نهاية المباراة، ولكن اللاعب تلقى الخبر من الجماهير التي هتفت له حين تم استبداله، ليعيش ليلة حزينة بعد سعادته بالمشاركة في لقاء بمواجهة الأرجنتين.
بدأت المباراة بسيطرة المنتخب الأرجنتيني الذي خاض المباراة في غياب نجمه ليونيل ميسي، وتولى نجم اليوفي ديبالا، القيام بالدور في وسط الميدان مسخراً إمكاناته لصناعة فرص التسجيل أمام زملائه.
في الدقيقة 18 تلقى لوتارو، عرضية من الجهة اليمنى عن طريق أكوينا وأودعها المرمى العراقي، ليستمر الشوط الأول بعد ذلك على وتيرة السيطرة الأرجنتينية والصمود العراقي حتى نهايته.
في الشوط الثاني واصل منتخب التانجو، بسط هيمنته الميدانية حتى استطاع روبيرتو بيريرا، إضافة الهدف الثاني من تسديدة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 53، وحاول أسود الرافدين تفعيل الهجمات المرتدة؛ بيد أن العامل البدني بدأ ينال منهم بعد الدقيقة 70، ليستفيد المنتخب الأرجنتيني من ذلك ويضيف هدفين عن طريق رأسية جيرمان «82» ومن تسديدة يسارية لفرانكو سيرفي «90»، في حين كاد ديبالا أن يضع اسمه ضمن قائمة المسجلين في الدقيقة 49 مرت بمحاذاة القائم.
من جانبه، هنأ ليونيل سكالوني مدرب المنتخب الأرجنتيني المنتخب العراقي، على التنظيم الجيد الذي ظهروا به، على حد وصفه رغم الخسارة مبيناً خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب اللقاء «رغم فوزنا برباعية إلاّ أننا لم نقدم مجهوداً كبيراً في المباراة بسبب أعباء السفر».
وتابع «الأمر سيتغير عندما نواجه البرازيل يوم الثلاثاء، سنعمل على إغلاق مناطقنا الخلفية لأن المنافسة ستكون قوية». وعن استمرار غياب ليونيل ميسي، قال المدرب الأرجنتيني «من المستحيل أن نلعب في المستقبل بدون ميسي، سأسعى لاستدعائه ليكون فريقنا أكثر قوة».
من جهته، عزا سريتشكو كاتانيتش مدرب المنتخب العراقي خسارة أسود الرافدين بالنتيجة، إلى الفوارق البدنية والخبرة بين المنتخبين بالإضافة لحداثة عهده كمدرب بالمنتخب العراقي؛ حيث تعتبر المباراة هي الثانية له منذ توليه المهمة.
فوز الكويت وسوريا
تغلب منتخب الكويت على ضيفه اللبناني 1-صفر في مباراة دولية ودية في كرة القدم تدخل في إطار استعدادات الأول للاستحقاقات المقبلة، والثاني لكأس آسيا المقررة في الإمارات مطلع عام 2019.
وسجل فيصل زايد الهدف الوحيد من ركلة حرة رائعة (81).
وفشل مدرب منتخب لبنان، المونتينيغري ميودراغ رادولوفيتش في قيادة فريقه إلى تحاشي الخسارة للمباراة ال17 على التوالي، وتلقى الخسارة الأولى بعد 16 مباراة بلا هزيمة.
ونجح فيصل زايد في هز شباك الضيوف من ركلة حرة من خارج المنطقة أسكنها بطريقة رائعة الزاوية اليمنى للمرمى اللبناني (81).
وقاد مهاجم أهلي جدة السعودي عمر السوما منتخب بلاده سوريا إلى الفوز على مضيفه البحريني 1-صفر على استاد البحرين الوطني بالرفاع.
سمنود يفاجئ الزمالك
صعد فريق الزمالك إلى دور الستة عشر ببطولة كأس مصر لكرة القدم بعدما حقق انتصاراً بشق الأنفس وتغلب على مركز شباب منية سمنود 1 - صفر على ملعب «بتروسبورت» في إطار منافسات دور ال32.
وظل التعادل السلبي قائماً بين الزمالك، حامل اللقب، وفريق الدرجة الثالثة منية سمنود، على مدار 83 دقيقة، ثم نجح إبراهيم حسن في خطف الهدف الحاسم للزمالك ليهدي الفريق بطاقة العبور إلى دور الستة عشر .
ويلتقي الزمالك في مباراته بدور الستة عشر فريق الإنتاج الحربي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق