أخبار عاجلة
انتشار أمني في عدن ومصدر أمني يكشف السبب -

اختلاف حول العمر المناسب لبداية تدريب الخيل

اختلاف حول العمر المناسب لبداية تدريب الخيل
اختلاف حول العمر المناسب لبداية تدريب الخيل

شهدت الجلسة الثانية من الملتقى العالمي والتي كانت بعنوان «السباقات والتدريب» نقاشًا مستفيضاً بمشاركة نخبة من المدربين والفرسان، تفاعل معها الحضور من ملاك ومهتمين بطرح العديد من الأسئلة، خاصة فيما يتعلق بعمر الخيل لبداية تدريبه وتجهيزه للسباقات والتي اختلف حولها المتحدثون مع التأمين على أهمية التأكد من جاهزية الخيل قبل بداية تدريبه والدفع به في السباقات.
قدم ضيوف الجلسة من على المنصة شكرهم وتقديرهم لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على دعمه واهتمامه بالخيل، بجانب تسجيل صوت شكر إلى لارا صوايا مشيرين إلى أنها سبب تلاقي الجميع في الملتقى.
وقال المغربي عز الدين سدراتي في هذا الإطار إنه يحمل احتراماً كبيراً لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على تطويره للخيل العربية وتنفيذه لرؤية المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان طيب الله ثراه، مبيناً أنه كان شاهداً في سنوات سابقة على مجهودات الوالد المؤسس في هذا المجال.
واعترف سدراتي بأن هناك مشكلة في تدريب الخيول لأن البعض يبدأ تدريبها في سن صغيرة قبل اكتمال نمو عظامها للدفع بها في السباقات، وأشار إلى أن الخيل العربي ليس قوياً بما يكفي لتحمل التدريب المبكر، داعياً إلى ضرورة التدريب بطريقة صحيحة وفي سن مناسبة.
فيما ذكرت نيلي فيليبيوت من بلجيكا أن التدريب يتوقف على قوة تحمل الخيل والمنطقة التي يتدرب فيها وأن هنالك العديد من العوامل التي يجب مراعاتها لتجهيز الخيول.
وذكر سكوت بول أنهم في أمريكا يبدأون تدريب الخيل من عمر عامين فقط، وذكر الفرنسي فيتريجانت أن البداية في فرنسا من 4 سنوات.
ومع اختلاف الآراء وتباينها في العمر الذي يجب أن تبدأ منه الخيل كان الاتفاق الأهم على أن نوعية الخيل والتغذية والمكان الذي يتدرب عليه بجانب المدرب هي التي يمكن أن تحدد سن البداية للتدريب.
واتفق المتحدثون على أن استعجال إشراك الخيل في السباقات بهدف كسب المال يشكل خطراً على الخيل لأن التوقيت المناسب هو الأهم بعد التأكد من جاهزيته بشكل جيد ومقدرته على التنافس.

الخبر (اختلاف حول العمر المناسب لبداية تدريب الخيل) منقول من موقع (الخليج )
ونحن في الواقع أون لاين غير مسئولون عن محتواه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى «الزعيم».. عيناوي