نجم ستوك سيتي أحرز هدفين بعامين.. وأنجب 3 أبناء في 6 أسابيع

سكاي نيوز عربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أبوظبي - سكاي نيوز عربية على الرغم أنه لم يسجل سوى هدفين خلال 913 يوما، أو ما يعادل عامين ونصف العام، فإن المهاجم البوروندي سايدو بيراهينو، الذي يلعب لفريق ستوك سيتي في الدوري الإنجليزي، نجح أن يصبح أبا لثلاثة مواليد جدد في ظرف 6 أسابيع.

ويبدو أن مهارة لاعب فريق ستوك سيتي أفضل في الإنجاب، بعد أن أفادت تقارير صحفية أن 3 نساء قلن أنهن أنجبن منه 3 مواليد جدد خلال 6 أسابيع فقط، وفقا لما ذكرته صحيفة "ذي صن" الإنجليزية.

فقد قالت خطيبته الحالية ستيفانيا كريستوفرو، البالغة من العمر 27 عاما، إنها أنجبت من سايدو طفلا ذكرا أطلقا عليه اسم كوستا في الثلاثين من مايو الماضي.

وفي 17 يوليو، أنجبت صديقته السابقة تشلسي لوفلايس طفلة أطلق عليها اسم آنيا ماري.

ولم ينكر سايدو أبوته لكل من كوستا وآنيا، حيث تمت تسميتهما باسمه وفقا لشهادات ميلادهما، كما أفادت صحيفة "ذي ميرور" الإنجليزية أيضا.

الجديد أن امرأة ثالثة زعمت أن سايدو هو والد طفلها، الذي ولد في الخامس عشر من يوليو الماضي.

وتسعى المرأة، التي لم يذكر اسمها لأسباب قانونية، إلى إصدار حكم من المحكمة بتسمية الطفل باسم سايدو، وتثبيته على شهادة الميلاد.

يشار إلى أن سايدو يحصل على راتب أسبوعي يصل إلى 70 ألف جنيه إسترليني، وكان قد خطب ستيفانيا، التي تملك مطعما في برمنغهام، في يونيو من العام الماضي.

وكانت كتبت على صفحتها على فيسبوك "السيدة بيراهينو.. أسعد إنسان على الأرض حاليا"، لكنها عادت للتخلص من اللاعب بعد أن حاول جلب العارضة تشلسي معه إلى البيت خلسة.

وكانت تشلسي، البالغة من العمر 39 عاما وأم لثلاثة أطفال، قد قالت في تصريح لصحيفة "صن" إن سايدو قد اصطحبها إلى منزله قبل أن يطردها منه بعد أن سخرت من مهاراته في تسجيل الأهداف.

وقالت له "إن ابنتي تلعب بلعبة فيفا على الكمبيوتر وتمكنت من تسجيل أهداف باسمك أكثر مما أحرزته أنت في حياتك بالفعل".

وكان سايدو نجح في تسجيل هدف خلال مباراة خسرها فريقه بهدفين لثلاثة أمام بلاكبيرن روفرز، وسبق أن أحرز هدفا خلال مباراة فريقه أمام هدرسفيلد في بطولة "كأس رابطة الأندية المحترفة" في أغسطس الماضي، لكنه لم يتمكن من التسجيل قبل ذلك منذ العام 2016.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق