ما مدي اهتمامك باسعار العملات بعد قرار التعويم

الإستفتاءات السابقة

 

 

 

 

اهم اخبار الاسبوع

 

التعليم فى اسبوع

 

اسعار العملات فى اسبوع الرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات الواقع اون لاين

 

ست الكل - سفينة الزواج الغارقة.. هل تبحر من جديد؟

 

 

ست الكل - سفينة الزواج الغارقة.. هل تبحر من جديد؟
ست الكل - سفينة الزواج الغارقة.. هل تبحر من جديد؟

ست الكل - سفينة الزواج الغارقة.. هل تبحر من جديد؟
أخبار اون لاين
بتاريخ اليوم الموافق - الأحد 20 أغسطس 2017 01:17 صباحاً

الواقع اون لاين - جنحت سفينة حبهما، وتدفقت مياه المشاكل والقطيعة تغمر مساحات كانت للوصال والمودة، غرقت أمارات الغرام والشوق، بدت ذكرياتهما السعيدة غريبة عن واقعهما التعيس، كأن لم يكن بينهما سابق قصص حب تغنى بها القريب والبعيد، بدت سفينة الزواج وقد أنهكتها الشقوق والصدوع مهترئة مختلفة كليا عن تلك التي أبحرت بداية زواجهما بكل قوة وحب تسر الناظرين.

 

عندما مرت بخواطرهما أيام الهناء والإبحار السعيد، تساءل كل منهما في نفسه بعيدا العناد والجدال: ألا يمكن إنقاذ سفينتهما الجانحة لتبحر من جديد؟

 

كثيرون لم ينتبهوا للشروخ التي تسربت منها أسباب الشقاق حتى جنحت بهم سفينة الحب أو غرقت.. أو كادت على الأقل، لكنهم تمسكوا بأطواق وقوارب النجاة، واستطاعوا بصبر ودأب إعادة ترميم سفينة المودة والغرام، وأبحروا بها من جديد بعد أن قطعوا على أنفسهم عهودا ووعودا بألا يتكرر إهمال الثقوب الصغيرة قبل أن تصبح شقوقا واسعة، "جمهورية مصر. العربية" تقدم لك بعضا من وسائل ترميم وتعويم سفينة زواجك الغارقة، وذلك وفق ما ذكره موقع "momjunction":

 

أبحر في الغرام من جديد

 

ضع شكوكك في إصلاح سفينتكما جانبًا، سيكون من المهم جدا إيمانك بحبكما، يجب أن تكون مصمما على إعادة الإبحار، سيكون الشك قاتلا لكل محاولاتك، وإليك خطوات العمل والإصلاح:

 

1- بذل جهد من كلا الجانبين

ككل شيء يحتاج إلى اثنين، إصلاح سفينة الزواج كذلك كرقصة التانجو، لا ترقصها منفردا، تحتاج بذل الجهد من الطرفين على حد سواء، أنت وشريك حياتك، يجب أن تبذل جهدا واعيا للعمل على إعادة إصلاح العلاقة، إذا كان أحدكما لا يرغب في العمل على تعويم سفينة المودة من جديد، فإن جهود الآخر قد تكون عقيمة.

 

ليس هناك من جدوى في العمل مع شخص غير مهتم، سوف تبقى في نفس المكان على الرغم من عملك الشاق، لذا فإن أول نقطة هي التأكد من جدية رغبة شريك حياتك في العودة للإبحار، وتحفيز هذه الرغبة أو إقناعه وإيجادها أولا وليس العمل وحدك على إصلاحها.

 

2- تحليل أسباب المتاعب 

دراسة أسباب المتاعب في زواجك وتحديد الشقوق والشروخ بدقة، يمكنك أن تأخذ المساعدة من معالج اجتماعي أو مستشار نفسي إذا لم تكن قادرا على العثور على الأسباب والثقوب وتحديدها بدقة قبل تراكم المشاكل، والتعامل معها بعناية. بعض القضايا، مثل ما يلي، يمكن أن تصبح معقدة عندما لا يتم معالجتها في مهدها، مثلا:

 

أولا. عدم الحصول على الاحترام الواجب في العلاقة

ثانيا. الاحتياجات الفردية لا يتم مراعاتها بشكل كافٍ

ثالثا. نقص فى التواصل

 

3- إبقاء خطوط الاتصال مفتوحة 

إذا كنت لا تحب شيئا في زوجك، ليس البديل هم قطع التواصل، يجب ألا تخفي عنهم أسباب الشقاق الأول سعيا لحل المشكلة، إخفاء الأسباب لا يزيلها، عليك أن تقول له وتخبره  لأنه لا توجد وسيلة يعرف بها شريك حياتك ما يضرك إلا بالتعبير عن مشاعرك، كن صادقا ومفتوحا حول مخاوفك بحيث يمكن معالجتها من قبل شريك حياتك، ولكن تذكر أن تكون مهذبا وغير مؤذٍ، عبّر عن مشاعرك بشكل لائق.

 

4- الاستماع إلى شريك حياتك 

لا تكن حريصا على التحدث عن آلامك أنت فقط، نعم من المهم التعبير عن مشاعرك، لكنه من المهم كذلك أن تهتم بأ يعبر شريك حياتك عن آلامه وما يضايقه، عليك إيلاء الاهتمام لزوجك، حتى أنه سوف يعرف أنك تحترم وجهة نظره، ومن المرجح أن يستجيب لك بشكل إيجابي.

 

5- تفهم وجهة نظر زوجك 

في كثير من الأحيان يكون المحاصرون في زوبعة المشاكل لا يشعرون إلى بآلامهم الخاصة، ولا يفهمون إلا مشاعرهم وعواطفهم ويتجاهلون شريك حياتهم أو لا ينظرون للأمور من وجهة نظرهم، خذ لحظة للنظر في القضية من خلال عيون شريكك، قد تحصل على معرفة ما يزعجهم والوصول على الطريق الصحيح لصيغة التفاهم الجيدة.

 

6- تغيير نفسك قبل محاولة تغيير زوجك 

في كثير من الأحيان نميل إلى التفكير في الأمور على ذلك النحو:  "أنا على حق، إنه / إنها تحتاج إلى تغيير"، "لماذا لا يمكنك رؤية الأمور الواضحة" وأشياء من هذا القبيل. بدلا من ذلك، حاول تغيير نفسك، وسوف يتغير زوجك عندما يرى التغيير فيك، كن متفائلا وفهم بعضنا البعض بدلا من إلقاء اللوم على بعضنا البعض.

 

7- معالجة القضايا والمشاكل

بمجرد أن تعرف ما هي القضايا التي تسبب شروخا بينكما وثقوبا في حياتكما الزوجية ابدأ فورا في معالجتها، مجرد الحديث عن هذه الأسباب لن يحل المشكلة، الخروج بحلول وإلزام نفسك بالعمل عليها الفوري على حلها سيجعل الكثير من الشروخ تلتئم وسيدعم الثقة ويدفع شريكك للعمل هو الآخر مثلك.

 

على سبيل المثال، إذا قررت كلا منكما وضع جانبا للهواتف المحمولة لمدة ساعة كل يوم والتحدث مع بعضهما البعض، قم بالالتزام بها، إذا كان شريك حياتك يقوم بجميع الأعمال المنزلية، اجعل قائمة من ثلاثة إلى أربعة أشياء ستفعلها أنت بدلا منه كل يوم، إذا كانت الرومانسية غائبة في علاقتك، ضع خطة موعد وخروجات رومانسية الآن وبعد ذلك.

 

8- تعلم أن تغفر 

"الإنسان يخطئ، والله يغفر"، حسنا، هذه واحدة من الجمل التي عليك أن تنساها تماما، لأن الإنسان أيضا عليه أن يغفر وأن يتعلم المغفرة، "وليعفوا وليصفحوا.. ألا تحبون أن يغفر الله لكم"، فالتسامح ضروري لإعادة بناء الدعامات الأساسية للسفينة، الأهم من ذلك، إذا كنت الشخص الذي يغفر، فإن ذلك يجعلك خاليا من كل المشاعر السلبية ويجعلك تشعر بالضوء.

 

9- اعترف بتحمل المسئولية 

المسئولية يجب أن تأتي من كلا الجانبين، لا ينكر ذلك، ولكن الاعتراف وتحملك مسئوليتك من شأنه أن يجعل الأمور سهلة وتساعدك على إصلاح علاقتك، ويسهل على شريكك الاعتراف بمسئوليته أيضا عن بعض الأمور والعمل على حلها.

 

10- إعطاء مساحة من الوقت لشريك حياتك 

أي علاقة لتكون صحية يجب أن يكون مساحة شخصية لكل منكما، المساحة الشخصية والبعد المؤقت يذكي نار الشوق، والالتصاق الدائم يولد الملل، مثلا قضاء 7 ساعات مع شريك حياتك يوميا في المنزل ودون أي أنشطة يولد بينكما الملل والمشاكل، يجب أن يكون لديه الحرية أن تكون وحده في بعض الأحيان، لحظة تقييد حريتك، تبدأ المتاعب.

 

11- إجراء تغييرات مثيرة للاهتمام في روتينك 

وجود نفس الروتين يمكن أن تجعل زواجك مملا؛ إدخال بعض التغييرات والأشياء المثيرة في علاقتك، قد تكون الأشياء التي كنت ترغب في القيام بها معا، أو مشاهدة صوركما القديمة ورحلاتكما معا، أو كتابة خطابات الحب ووضعها بشكل غير متوقع في متناول يده بالأماكن التي يقصدها عادة، اشرح فيها كيف وقعت في حبه وما الأشياء التي تحبها فيه كي يكثر منها بأسلوب غير مباشر، فاجئ شريكك لكسر الملل.

 

في النهاية، كن مؤمنا بسفينة حبكما وأنها يمكن أن تبحر من جديد كما كانت أول مرة وأفضل، لا تترك الشك يقتل آمالك، ولا تتخل عن شريك حياتك أبدا، والمهم.. ألا تترك الثقوب الصغيرة تعبث مجددا بسفينتك، ولا تكن كربان أو بحار هرب من سفينته الغارقة وترك شريكه وحده وسط المياه.

مرحبا بك زائرنا الكريم فى الواقع اون لاين و الذي تشرفنا بك لمشاهدة خبر - ست الكل - سفينة الزواج الغارقة.. هل تبحر من جديد؟ و هذا ما يشرفنا جميعا انه قد نال اعجابك و لكن للتنويه فقط ان خبر - ست الكل - سفينة الزواج الغارقة.. هل تبحر من جديد؟ تم نقلة لك من موقع مصر العربية و نحن قد قمنا بنقله لك حتي ينال اعجابك و تقوم بزيارتة كما ان موقع الواقع اون لاين يخلي مسئوليته عن ما جاء فى خبر ست الكل - سفينة الزواج الغارقة.. هل تبحر من جديد؟ و يمكنك مشاهدة الخبر على موقعه الرسمي من هنا مصر العربية و نتمني ان تكون قد استفادت من تواجودك معانا و يمكنك ان تتصفح جميع الاخبار الموجوده فى موقعنا بكل سهوله و يسر .
http://www.wakionline.com

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

التالى ست البيت - في العيد .. "اعملي صينية ريش بتلو بالثوم والليمون والروزماري"

 

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا