لاريجاني عن «مجزرة غزة»: أمريكا وإسرائيل تقودان العالم إلى فوضى أمنية

لاريجاني عن «مجزرة غزة»: أمريكا وإسرائيل تقودان العالم إلى فوضى أمنية
لاريجاني عن «مجزرة غزة»: أمريكا وإسرائيل تقودان العالم إلى فوضى أمنية

اعتبر رئيس البرلمان الإيراني، ورئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني، أن أفعال أمريكا وإسرائيل ما هي إلا "وصمة عار كبيرة".

وقال رئيس البرلمان الإيراني، اليوم الثلاثاء، في تصريحات نقلتها وكالة أنباء فارس الإيرانية، إن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس يتعارض مع قرارات مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة.

ورأى لاريجاني، أن الأمريكيين يعملون منذ سنوات على زعزعة مكانة المؤسسات الدولية، مثلما حدث من قبل وخرجت الولايات المتحدة من اتفاقية المناخ والاتفاق النووي، ومؤخرا نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

اقرأ أيضا: استشهاد رضيعة فلسطينية إثر استنشاق غاز مسيل للدموع 

وأفاد لاريجاني، بأن جميع هذه المؤشرات تكشف أن أمريكا تعتزم القضاء على المؤسسات الدولية التي جاء إنشاؤها بهدف إقرار السلام في العالم، وبما أنه لا توجد آليات أخرى بديلة، فإنه يدفع الوضع الدولي نحو نوع من الفوضى الأمني. وفقًا لسبوتنيك.

وأشار أمام البرلمان، اليوم الثلاثاء: «الكيان الصهيوني ارتكب مجزرة كبيرة بحق الشعب الفلسطيني المظلوم راح ضحيتها أكثر من خمسين شهيدا وما يزيد على ألفي جريح».

وقال لاريجاني، إن «جريمة أمس بحق الشعب الفلسطيني والتي ارتكبت لاحتجاجهم على نقل السفارة، هي وصمة عار كبيرة للكيان الصهيوني وأمريكا ستبقى على مر التاريخ، وأن غياب أية إجراءات من سائر البلدان لمواجهة هذه الوحشية تثير تساؤلات حول كل أنظمة الدفاع عن حقوق الإنسان، وهذا يكشف أنها ماهي إلا أدوات بيد القوى الكبرى».

اقرأ أيضا: البيت الأبيض: العنف بغزة لن يؤثر على خطة السلام.. وحماس مسئولة 

وشهدت منطقة قطاع غزة احتجاجات منذ نهاية مارس، مع إحياء الفلسطينيين لـ"يوم الأرض" وإطلاق مسيرات العودة، واستشهد فيها المئات من المحتجين وأصيب الآلاف.

وارتفعت حصيلة الاشتباكات، التي اندلعت بين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي في قطاع غزة أمس إلى 58 شهيدًا، وأكثر من 2700 مصاب، بحسب بيان وزارة الصحة الفلسطينية.

وافتتحت الولايات المتحدة، أمس الاثنين، سفارتها في إسرائيل في مدينة القدس في مقر مؤقت بالقنصلية الأمريكية، ترتيبا لنقلها من تل أبيب، في خطوة لاقت رفضا عربيا وأشعلت مواجهات بين المحتجين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية منذ إعلان الرئيس الأمريكي ترامب، عن ذلك القرار في ديسمبر الماضي.

الخبر (لاريجاني عن «مجزرة غزة»: أمريكا وإسرائيل تقودان العالم إلى فوضى أمنية) منقول من موقع (التحرير الإخبـاري )
ونحن في الواقع أون لاين غير مسئولون عن محتواه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق صحف الإمارات تبرز مذبحة غزة.. والإفراج عن 900 سجين
التالى «أعنف أيام الفلسطينيين.. وتغير طعم ماء زمزم» أبرز عناوين صحف السعودية