أخبار عاجلة
"ناسا" تنشر صورا مذهلة للـ"قمر الغامض" -
الإمارات تقلد الرئيس الصيني "أرفع أوسمتها" -
الدولار دون أعلى مستوى في عام -
سوريا.. حافلات التهجير تصل القنيطرة -
خبر مفرح لمشجعي باريس سان جرمان -
الذهب يرتفع مع تداول الدولار دون أعلى مستوى -
الدولار دون أعلى مستوى في عام -

عشرة وظائف اختفت بمرور الزمن

كتبت - مي محمد:
نشر موقع "هاو ستاف وركس" قائمة بعشرة وظائف لا تمتهن اليوم، إذ اختفت بمرور الوقت وبظهور بدائل نتيجة التطور التكنولوجي، وأبرزها مهرج البلاط والمرضعة.

- مشغل دوائر الهاتف المحلية: (1)

1

انتشرت التليفونات الأرضية في القرن العشرين في المدن أكثر منها في المناطق النائية، وحينما امتدت هذه التكنولوجيا إلى القرى، كان هناك خطوط مشتركة بين الكثير من المنازل، حيث كان يربط الخط الواحد عشرين منزلا معا، وكان من السهل الاتصال ببعضهم البعض، ولكن إذا أراد أحدهم التواصل مع الخطوط الأخرى، كان عليه التحدث إلى أحد العاملين بلوحة التحكم من أجل أن يتم التواصل معه.
ولكن نتيجة للتطور التكنولوجي الذي نعيشه اليوم، تم الاستغناء عن هؤلاء العاملون، إذ بات كل فرد من السكان يتمتع بخط خاص به.

- عامل صالة البولينج: (2)

2

كان يُعين رجال في أوائل التسعينيات عليهم إعادة وضع دبابيس البولينج في مكانها من جديد بعد أن تضرب بالكرة بواسطة اللاعبين.
وقد كانت مهنة شاقة مقابل دخل مادي بسيط. ولكن تم وضع نهاية لهذا العمل الشاق بعد ابتكار "Gottfried "Fred" Schmidt" للماكينة التي تعمل بشكل تلقائي لتنظم هذه الدبابيس وتعيدها لترتيبها الأول مرة أخرى.

- قاطع الثلج: (3)

3

استخدم الأفراد في الماضي وقبل اختراع البراد ألواحا من الثلج حتى تحفظ الطعام، وقد كان هناك عاملين من الرجال المسؤولين عن الذهاب على الأنهار المجمدة وإحضار الثلج بأنفسهم، ما جعلها مهنة شاقة وخطر في آن واحد، إذ أنه كان يسقط البعض في المياه الباردة خلال تأدية عملهم.

- فارس خيل البريد: (4)

4

استمرت هذه المهنة لمدة 19 شهرا فقط، لذا فهي تعد ضمن أقصر المهن في الوقت. فقد كان هناك فرسان مسؤولان عن توصيل البريد من قلب أمريكيا وحتى الساحل الغربي لها في منتصف الثمانينيات.
ولكن انتهت هذه المهنة منذ أن تم انشاء خط تلغراف يسهل التواصل دون الحاجة لإرسال الفرسان.

- مشغل مصابيح الشوارع: (5)

5

بدأت هذه المهنة قبل استخدام الكهرباء في إضاءة الشوارع، حيث كان يستخدم الجاز والزيت في انارة الشوارع، لذا كان يجب أن يكون هناك عامل مختص لإنارة مصابيح الغاز.

- الكناس العابر: (6)

6

كانت هذه المهنة سائدة في بريطانيا وبدأت تنتهي في أواخر القرن التاسع عشر.
فقد كان هناك أفراد منظفين للشوارع من كبار السن والأطفال وحتى ذوي الاحتياجات الخاصة.
اعتاد هؤلاء الأفراد على كنس الشوارع امام المارة من الأغنياء، حيث كانت مليئة بروث الخيول إنذاك لعدم وجود وسيلة مواصلات أخرى، وكانوا ينتظرون اجرا في المقابل، ولكن اختفت هذه المهنة بعد ظهور السيارات افي البلاد.

- مهرج البلاط: (7)

7

كان يعين المهرج في الفترة ما قبل العصور الوسطى، من أجل وحتى يحسن من حالة الحاكم المزاجية وذلك بعرض بعض الأكروبات والقاء النكت.

- صانع السلاح: (8)

8

عمل هذا الصانع في تفصيل الملابس التي يرتديها المحاربين في العصور الوسطى من الخشب أو الحديد وحتى تكون مهيئة لتلقى الضربات اثناء القتال، ولكن اختراع البنادق، كان سببا في انهاء هذا العمل.

- المرضعة: (9)

9

هي سيدة ترضع طفل ليس بولدها. وانتشرت هذه المهنة في أوروبا في وقت ارتفعت فيه اعداد الوفيات من الأطفال والأمهات، لذا كان هناك حاجة شديدة لهؤلاء السيدات اللاتي كانت تتصف كلا منهم بالقدرة على القيام بهذا الفعل من القوة البدنية.
ولكن بدأت هذه الممارسات تتراجع في القرنين التاسع عشر والعشرون، مع ظهور الألبان المعقمة والمعلبة.

-متسابق العجلات الحربية: (10)

10

كان سباق العجلات الحربية هو الأشهر في الإمبراطورية الرومانية، كان معظم هؤلاء المتسابقين من العبيد الذين اجبروا على المشاركة في السباق من اجل الحصول على حريتهم، ولكن ذلك لا يمنع انهم كانوا ماهرين في هذه الرياضة.

الخبر (عشرة وظائف اختفت بمرور الزمن) منقول من موقع (مصراوى )
ونحن في الواقع أون لاين غير مسئولون عن محتواه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق متحدث الرئاسة: القيادات المصرية والسودانية لديهم تفاهمات مشتركة
التالى الأمن الإيراني يفرق المتظاهرين.. وفيديوهات توثق إطلاق النار