مقتل عمدة قرية ومرافقاً له على يد داعش غرب الموصل

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن مصدر أمني، بمحافظة نينوى، اليوم الجمعة، مقتل مختار "عمدة" إحدى القرى، وأحد مرافقيه وإصابة نجله بجروح غرب الموصل 400 كيلومتر شمال بغداد.

وقال العقيد عارف خالد، من شرطة نينوى، إن "عناصر من داعش كانوا يرتدون زياً عسكرياً تسللوا إلى قرية مفلكة، شرق ناحية تل عبطة، غرب الموصل، واقتحموا منزل المختار سعد جربوع المعماري، وقاموا بقتله وأحد مرافقيه وأصابوا نجل المختار بجروح قبل أن يلوذوا بالفرار".

وعلى صعيد آخر، قال المصدر إنه "تم اليوم أيضاً العثور على جثتي ضابطين في الجيش العراقي من الفرقة 16، أحدهما برتبة مقدم والثاني برتبة نقيب، بالقرب من معسكر الكسك 110 كيلومترات شمال غرب الموصل، دون ذكر المزيد من التفاصيل".

وتشهد مناطق عديدة من محافظة نينوى، وخاصة المحاذية للحدود السورية، تسلل عناصر من التنظيم الإرهابي إلى مدن المحافظة لتنفيذ عملية اختطاف وقتل وتفجيرات ضد القوات الأمنية والمدنيين، على الرغم من إعلان رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته، حيدر العبادي، العام الماضي القضاء على تنظيم داعش عسكرياً في بلاده.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق