الارشيف / أخبار العالم / الفجر

منصة "إير بي إن بي" تنسحب من مستوطنات الضفة الغربية

أعلنت منصة حجز الشقق والفنادق عبر الإنترنت، "إير بي إن بي"، الإثنين، انسحابها من المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، رغم التهديد الإسرائيلي بفرض عقوبات عليها.

 

وقالت المنصة في بيان: "خلصنا إلى أنه علينا أن نسحب من قائماتنا المساكن المقامة في المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة التي هي موضع نزاع بين الفلسطينيين والإسرائيليين".

 

وأضاف البيان "نعرف أن هناك من سيعترض على هذا القرار ونحترم ذلك. إنها قضية مثيرة للجدل"، وأشار الموقع إلى وجود 200 منزل مبوبة لديه في المستوطنات دون أن يذكر تاريخ سريان القرار.

 

وندد وزير السياحة الإسرائيلي ياريف ليفين في بيان بالقرار "المخجل والمؤسف"، وقال: "بدأت وزارتنا في إعداد إجراءات فورية للحد من نشاط إير بي إن بي" في إسرائيل، ونددت منظمة "يشع" الاستيطانية بالقرار، معتبرةً أن "إير بي إن بي باتت موقعاً سياسياً".

 

في المقابل، اعتبر أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، بيان المنصة "خطوةً أولى إيجابية".

 

وقال: "كان من المهم أن تنسجم إير بي إن بي مع القانون الدولي الذي يعتبر إسرائيل قوة احتلال، وأن المستوطنات في الضفة الغربية بما في ذلك في القدس الشرقية، غير شرعية وتشكل جريمة حرب".

وتابع "نجدد دعوة مجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة لنشر معطيات حول الشركات التي تستفيد من الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا