أخبار سلطنة عمان : المركز الوطني لطب وجراحة القلب يجري عمليات قلب مفتوح لـ 41 طفلا بمشاركة فريق طبي متخصص من أستراليا

جريدة الوطن - سلطنة عمان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في المحليات 21 سبتمبر,2018  نسخة للطباعة

نجح المركز الوطني لطب وجراحة القلب في إجراء 41 عملية قلب مفتوح للأطفال الذين يعانون من عيوب خلقية في القلب والذين كانوا ينتظرون في قوائم الانتظار ضمن برنامج وزارة الصحة لتسريع عمليات القلب المفتوح وتقليص قوائم الانتظار في تلك العمليات للأطفال بمشاركة فريق طبي تطوعي متخصص في أمراض القلب من أستراليا ضم 10 من الكوادر التمريضية المتخصصة في العناية المركزة وطبيب استشاري عناية .
بدأت مرحلة الإعداد والتحضير لتنفيذ البرنامج قبل أربعة أشهر لإجراء الفحوصات اللازمة للأطفال المزمع إجراء عمليات لهم ودراسة التحديات لتنفيذ البرنامج مع إيجاد حلول لها والتنسيق والوقوف على جاهزية كافة الدوائر والأقسام الطبية والإدارية بالمركز الوطني إلى جانب التواصل مع الفريق التطوعي المتخصص من أستراليا وصولاً إلى المرحلة الفعلية لإجراء عمليات القلب المفتوحة وخلال أسبوعين أجريت 41 عملية قلب مفتوحة للأطفال تكللت جميعها بالنجاح بفضل الجهود الحثيثة التي بذلت من قبل كافة المشاركين في البرنامج .
هذا ويخطط المسؤولون لتكرار تنفيذ فكرة هذا البرنامج على فترات متلاحقة مع تمديد فترة البرنامج خلال هذا العام والعام المقبل بهدف تسريع وتقليص فترة قوائم الانتظار لمواعيد عمليات القلب المفتوحة وهو ما يعكس التزام المركز الوطني لطب وجراحة القلب بتقديم الرعاية الصحية الجيدة بكل كفاءة وإيجاد حلول ابتكارية تساهم في خدمة كافة المستفيدين من المراجعين من شتى محافظات السلطنة.
وكانت المركز قد احتفل أمس تحت رعاية سعادة الدكتور محمد بن سيف الحوسني وكيل وزارة الصحة للشؤون الصحية بتكريم الكوادر الصحية العاملة في المركز الوطني لطب وجراحة القلب بالمستشفى السلطاني المشاركة في البرنامج .
حضر الحفل بقاعة المؤتمرات الرئيسية بالمركز الدكتور قاسم بن أحمد السالمي مدير عام المستشفى السلطاني ، والدكتور سالم المسكري مدير المركز الوطني لطب وجراحة القلب والكوادر الصحية والإدارية العاملة بالمركز .
استهل الحفل بكلمة افتتاحية ألقاها الدكتور سالم المسكري رحب من خلاها براعي المناسبة وكافة الحضور وقال فيها : يشرفنا في هذا اليوم أن نجتمع سوياً لتكريم الكوادر الصحية والإدراية المشاركة في إنجاح “برنامج تسريع وتيرة عمليات القلب المفتوحة للأطفال” الذي حقق كافة الأهداف المرجوة منه ” وهذا النجاح ما كان ليتحقق لولا تفاني وتضافر جهود المشاركين في البرنامج من فئات طبية وكوادر طبية مساعدة حيث اتسم العمل بروح الفريق الواحد والمبادرة التطوعية من كل المشاركين وذلك في سبيل تقديم الرعاية الصحية الجيدة قبل وأثناء وبعد عمليات القلب المفتوحة التي أجريت للأطفال ” .
جدير بالذكر أن البرنامج استمر على مدى أسبوعين لتسريع وتيرة عمليات القلب المفتوحة للأطفال الذين يعانون من عيوب خِلقية أمراض بالقلب وإيجاد حلول مبتكرة لتقليص قوائم الانتظار لمواعيد العمليات بمشاركة كافة أقسام المركز الوطني لطب وجراحة القلب ، وتبادل الخبرات والآراء بين الكوادر الصحية المشاركة حول أساليب الارتقاء بالرعاية الصحية التخصصية في مجال عمليات القلب المفتوحة .
شارك في البرنامج كافة الأقسام الطبية بالمركز الوطني من أطباء من مختلف التخصصات في مجال القلب وطاقم من الفئات الطبية المساعدة وأقسام الترقيد والعمليات والعناية المركزة والمختبرات والدعم التقني والمعدات والأقسام الإدارية .

الاولي 2018-09-21

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق