بلبع: المجتمع المدني يشارك في القضاء على فيروس "سي" بتوفير المستلزمات

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكدت الدكتورة نهال بلبع، نائب محافظ البحيرة، أهمية مشاركة المجتمع المدني والمستشفيات الخاصة، في مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، للقضاء على فيروس "سي"، والكشف عن الأمراض غير السارية تحت شعار "100 مليون صحة"، من خلال توفير بعض المستلزمات اللازمة للحملة.

وشددت بلبع على ضرورة التأكد من صلاحية الأجهزة التي من المقرر استخدامها في المبادرة وإجراء الصيانة اللازمة لها، لافتة إلى أنه لا يمكن التقصير أو تأثير الحملة على الكشوفات اليومية بالوحدات الصحية، وأن أعضاء اللجنة يقومون بواجبهم الوظيفي والمهني جنباً إلى جنب دورهم باللجنة المعنية بالحملة.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته نائب المحافظ، بحضور وكيل وزارة الصحة الدكتور علاء عثمان، واللجنة المكلفة بالمتابعة والإشراف على المبادرة، وناقش الاجتماع تسهيل كافة العقبات وتذليل السبل لخروج الحملة بالشكل اللائق، وضمان تحقيق أهدافها، ومراجعة جميع البنود النهائية في الخطة التنفيذية للمرحلة الأولى، وكذلك وضع الاستعدادات اللازمة لتدشين المبادرة بالمحافظة ضمن المرحلة الأولى ووفقاً للجدول الزمني المحدد لها، وذلك خلال شهري أكتوبر ونوفمبر من العام الجاري، والتنسيق بين كافة المديريات والجهات المعنية بالمبادرة لتضافر الجهود.

كما تناول الاجتماع، عرض المستهدف من المبادرة والخدمات المقدمة من خلالها، وكذا الفئات المستهدفة وآلية تقسيم فرق العمل، ودور كل جهة في الحملة، ولاسيما من خلال عقد ندوات توعية للمواطنين لحثهم على ضرورة توقيع الكشف الطبي عليهم للحماية من هذا المرض وذلك من خلال الاستعانة بدور العبادة من المساجد والكنائس والإذاعات الصباحية بالمدارس جنباً إلى جنب الحملة الإعلامية التي تشنها وزارة الصحة عبر وسائل الإعلام المختلفة .

وأشارت نائب المحافظ، إلى ضرورة تحقيق المستهدف من المبادرة، وهو الكشف المبكر عن الإصابة بفيروس الالتهاب الكبدي "سي"، والتقييم والعلاج من خلال وحدات علاج الفيروسات الكبدية بالمحافظة، وكذلك الكشف المبكر عن مرض السكري وارتفاع ضغط الدم والسمنة، وتوجيه المكتشف إصابتهم لتلقي التقييم والعلاج بمستشفيات المحافظة، وذلك وصولاً لـ"مصر خالية من فيروس سي"، وخفض الوفيات الناجمة عن الأمراض غير السارية.

وأشادت "بلبع" بالدور الذي تقوم به الدولة حالياً رغبة منها في القضاء على هذا المرض الخطير، وما يمثله من خطر داهم على صحة المواطنين، في إطار من رؤية القيادة السياسية في القضاء نهائياً على هذا المرض.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق