الارشيف / أخبار العالم / بوابة الشروق

ميناء الإسكندرية: نقف على مسافة واحدة بين المستهلك والمستورد.. ولا تكدسات للسيارات

علق رضا الغندور، المتحدث الرسمي باسم هيئة ميناء الإسكندرية، على ما تردد حول تكدس السيارات في الميناء نتيجة إحجام المواطنين عن الشراء، قائلًا إن ساحات تخزين السيارات بالميناء لا يوجد بها أي تكدس.

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «رأي عام»، المذاع عبر فضائية «TEN»، مساء الاثنين، أن الصور المتداولة عن تكدس السيارات في الميناء قديمة، مطالبًا البرنامج ببث الصور الحديثة التي أعدها وتظهر ساحات التخزين شبه فارغة.

وأوضح أن الميناء يقف على مسافة واحدة بين مروجي حملة «خليها تصدي» والمستوردين، متابعًا أن الميناء يدعم حق المواطن في الحصول على سلعة بسعر مناسب، وكذلك مع حق المستورد في أن يستثمر أمواله واستيراد السلع بالكمية التي يحتاجها.

وتابع أن «الميناء مرفق استراتيجي هام، يمر عبره 60% من حجم التجارة الخارجية، ويستقبل 70% من السيارات الوافدة إلى الموانئ المصرية، إما واردة للبلاد أو ترانزيت لدولة أخرى»، موضحًا أن الميناء شهد زحامًا وليس تكدسًا بسبب زيادة أعداد السيارات المستوردة هذا العام.

ودشن رواد مواقع التواصل الاجتماعي حملة لمقاطعة شراء السيارات، باسم «خليها تصدي»؛ لدفع الشركات ووكلاء العلامات التجارية لتقليل هوامش أرباحهم، خاصة بعد ثبات أسعار السيارات بالرغم من تفعيل قرار إعفاء السيارات ذات المنشأ الأوربي من الجمارك.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى