موسكو تتهم واشنطن بتهديد «الاستقرار العالمي»

جريدة الجزيرة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

موسكو - أ ف ب:

ندد نائب لوزير الخارجية الروسي أمس الجمعة بالعقوبات الجديدة للولايات المتحدة خصوصا بحق هيئة صينية اشترت أسلحة روسية معتبرا أنها تهدد "الاستقرار العالمي" واتهم واشنطن بـ«اللعب بالنار».

وصرح سيرغي ريابكوف في بيان "سيكون من الجيد أن يتذكروا وجود مبدأ مثل الاستقرار العالمي وهم يزعزعونه بشكل غير مسؤول"، مضيفا "من الغباء اللعب بالنار لأنه يمكن أن يصبح خطيراً".

وكانت واشنطن أعلنت مساء الخميس فرض عقوبات على هيئة تابعة للجيش الصيني اشترت طائرات مقاتلة وصواريخ أرض- جو من موسكو.

وهي المرة الأولى التي تستهدف فيها إدارة الرئيس دونالد ترامب بلدا غير روسيا بعقوبات بموجب قانون تم وضعه في الأساس لمعاقبة موسكو على ضمها القرم إضافة إلى نشاطات أخرى. في غضون ذلك دعت الصين أمس الجمعة الولايات المتحدة الى سحب العقوبات التي فرضتها على هيئة تابعة للجيش الصيني بسبب شرائها أسلحة روسية وإلا سيكون عليها "تحمل العواقب".

وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية غينغ شوانغ خلال مؤتمر صحافي إن "الجانب الصيني يعبر عن استنكاره الشديد للممارسات غير المنطقية من الجانب الأميركي".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق