أخبار العالم / الأهرام

"مميش" يستقبل نائب وزير الاقتصاد اليوناني ورئيس "الصناعات المصرية" لبحث الاستثمار بقناة السويس

التقى مُهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، رئيس الهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة، اليوم الأربعاء، "إفستاتيوس جياناكيديس" نائب وزير الاقتصاد والتنمية اليوناني، و"كوستانتينوس ستيلياريس" ممثل رئيس اتحاد الصناعات بشمال اليونان، يرافقهما المهندس محمد السويدي رئيس اتحاد الصناعات المصرية ورئيس لجنة الصناعات بمجلس النواب، وعدد من رؤساء كبرى الشركات اليونانية وممثلي اتحاد الصناعات بشمال اليونان.

ADTECH;loc=300

جاء ذلك بحضور الفريق أسامة ربيع نائب رئيس هيئة قناة السويس، وعدد من قيادات الهيئة، والدكتورة جهاد عامر عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب، وذلك لعرض فرص الاستثمار بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

وتعد الزيارة نتاجاً للتعاون المثمر بين هيئة قناة السويس واتحاد الصناعات المصرية للترويج لفرص الاستثمار الواعدة بالمنطقة الاقتصادية للقناة بين الشركات المحلية والأجنبية بدعوة وفود من مختلف دول العالم للاطلاع على حجم الإنجاز بمشروعات المنطقة على أرض الواقع.

ورحب الفريق مُهاب مميش بالسادة الحضور في بلدهم الثاني، مشيداً بالعلاقات التاريخية المشتركة التي تجمع مصر واليونان على المستويين الشعبي والدبلوماسي، لاسيما وأن تاريخ قناة السويس حافل بمواقف مضيئة للمرشدين والعمال اليونانيين للعمل جنباً إلى جنب مع الإدارة المصرية للقناة عقب تأميم قناة السويس.

وثمَن مميش، الدور الوطني لاتحاد الصناعات المصرية في مواكبة التوجه القومي لجذب الاستثمارات المحلية والأجنبية، تدعيماً لإستراتيجية العمل بمشروع التنمية بمنطقة القناة لإنشاء مناطق صناعية ولوجستية تحيطها مجتمعات عمرانية متكاملة توفر فرص عمل للشباب المصري وتسهم في تحويل منطقة القناة إلى بوابة أساسية للتجارة بين الشرق والغرب، مستفيدة من الموقع العبقري لقناة السويس التي تشهد عبور قرابة 20 ألف سفينة بحمولات تتجاوز المليار طن سنوياً.

وشدد الفريق مميش أن مشروع التنمية نجح في كسب ثقة المستثمرين عبر خطوات متوازية أولها عقد تسويات لحل الخلافات العالقة، فضلا عن عمل إصلاحات تشريعية تلائم طبيعة الاستثمار في المناطق الاقتصادية، واتخاذ خطوات فعلية نحو تأهيل البنية التحتية علاوة على عقد اتفاقيات وبروتوكولات تعاون مشترك مع كبرى الشركات العالمية وعمل جولات ترويجية لضخ الاستثمارات الأجنبية.

ووجه رئيس الهيئة الدعوة لكافة الشركات اليونانية للاستثمار في المنطقة الاقتصادية، مؤكدًا استعداد قناة السويس لدراسة كافة الأطروحات التي يقدمها الجانب اليوناني للاستفادة منها في تطوير المنطقة الاقتصادية التي تزخر بمزايا وحوافز ضريبية وبنية تحتية متطورة.

واستمع الوفد إلى عرض تقديمي عن مشروع قناة السويس الجديدة ومشروع التنمية بمنطقة القناة ومدى تكاملهما لتغيير شكل الحياة بالمنطقة وتحويلها إلى مركز لوجستي وصناعي عالمي.

وقدم الفريق مُهاب مميش، درع قناة السويس الجديدة إلى كل من "افستاثيوس جياناكيديس" نائب وزير الاقتصاد والتنمية اليوناني، والمهندس محمد السويدي رئيس اتحاد الصناعات المصرية الذي بدوره قدم درع اتحاد الصناعات المصرية للفريق مميش.

واصطحب الفريق مميش، الوفد في جولة بحرية في قناة السويس الجديدة، تلاها تفقد مشروع الأنفاق أسفل قناة السويس، ثم الانتقال لمشروع الاستزراع السمكي بالقنطرة شرق لمشاهدة حجم الإنجاز على أرض الواقع.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا