أخبار العالم / الأهرام

بين يديك.. 5 تطبيقات تغنيك عن المزامنة اليدوية للتحديثات فى شبكات التواصل

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

   Twitter Facebook Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr Email

بين يديك.. 5 تطبيقات تغنيك عن المزامنة اليدوية للتحديثات فى شبكات التواصل

يمتلك معظم البشر الآن عشرات الحسابات عبر الشبكات الاجتماعية المختلفة، سواء الشهيرة أو التي لا يعرف عنها الكثيرون شيئًا، لكن لا يختلف أحد على أن بعض الشبكات كـ”فيسبوك” و”تويتر” و”جوجل بلس” تأتي على قمة الشبكات الاجتماعية التي يتواصل البشر من خلالها. ولا زالت مثل هذه الشبكات بعيدة عن أن تلقى مصير بعض الشبكات الاجتماعية الأولى، كشبكتي Friendster و MySpace.

ولا يختلف أحد أيضًا على أن الشبكات الثلاث صكت معايير جديدة أصبحت أساسًا في عالم التواصل الاجتماعي المطلوب بذاته لأنه يتوافق مع الميل الطبيعي للإنسان للاجتماع، ومع رغبة كل شخص في التواصل مع عائلته وأصدقائه. ويفتح أمامه آفاقًا جديدة بالتواصل مع بشر مختلفين من جميع أنحاء العالم. لكن وجود أكثر من حساب عبر هذه الشبكات يستدعي من المستخدم متابعة مستمرة وتحديث للحالة، وهو أمر ليس باليسير، فليس في مقدور كل شخص الانتقال من حساب للآخر وتحديثه.

مزامنة غير مرغوبة
ومنذ فترة طويلة أتاح تويتر ميزة المزامنة بشكل بسيط مع بعض الحسابات الخاصة بالشبكات الأخرى كـ”فيسبوك”، غير أن هذه المزامنة كانت تتسبب في أن تتم مزامنة كل ما يتم نشره على أحد الشبكتين مع الأخرى، وهو ما لم يفضله المستخدمون. كما أن المزامنة لم تكن قائمة مع “جوجل بلس”، لأن “بلس” لم يكن قد خرج للنور بعد، كما أن المزامنة التي سمح بها “تويتر” مع موقع “ماي سبيس” لم تعد مفيدة بالطبع، لأنه لم يعد هناك من يستخدم الموقع.

التطبيقات هي الحل
وفي الوقت الحالي صار الحل الأفضل  لهذه المشكلة يتم من خلال المزامنة التي تقوم بها التطبيقات، حيث تقوم هذه التطبيقات باختيار تحديثات الحالة المطلوبة ونشرها على أي من منصات الشبكات الاجتماعية الثلاث، وبعض هذه التطبيقات تسمح للمستخدم بالقيام بهذا الأمر في وقت واحد، وهو أمر مناسب للحسابات التي يحظى أصحابها بعدد كبير من المتابعين الشغوفين بالتحديثات المستمرة للحساب.
من جانبه، قام موقع HONGKIAT المتخصص في التقنية برصد أكثر من خمسة عشر تطبيقًا يمكنها القيام بمهمة التحديث بشكل احترافي. وقد اختارت مجلة “لغة العصر” مجموعة من أشهر هذه التطبيقات لعرضها بمزيد من التفصيل، ويأتي على رأسها:

Extended Share: خدمة خاصة لجوجل بلس
يتميز هذا الامتداد الخاص بمتصفح “جوجل كروم” بميزات لا حصر لها، وذلك لأنه يتكامل مع عدد كبير من مواقع التواصل الاجتماعي، ومنها “فيسبوك” و”تويتر” وأيضًا “لينكدن” و”ريديت” و”تمبلر” و”بنترست”، وعدد آخر من الشبكات. تتميز هذه الأداة بالنوافذ المنبثقة التي تسأل المستخدم عن إمكانية مشاركة التحديثات مع كل شبكة من الشبكات التي يمكن المشاركة من خلالها. وللأسف، لا يوجد امتداد أو إضافة شبيهة بالنسبة للمتصفحات الأخرى، فقد تم تصميم هذه الإضافة خصيصًا من أجل مستخدمي شبكة “جوجل بلس”.

Facebook to Twitter: مزامنة ثنائية
إذا رغبت في الوصول إلى برنامج متكامل يربط بين حساباتك عبر “تويتر” و”فيسبوك”، فعليك باستخدام هذا التطبيق، لكن ما يعيب هذا التطبيق أنه -للأسف- لا يسمح للمستخدم بالنشر عبر إحدى المنصتين فقط، بل إن أي تحديثات لابد أن تكون عبر الشبكتين معًا.

407886e1bb.jpg

تحديثات فى شبكات التواصل


صفحة واحدة وثلاث شبكات :++G
يمكن للمستخدم بعد الاستعانة بهذا التطبيق النشر عبر منصتي “فيسبوك” و”تويتر” مباشرة من خلال النشر عبر شبكة “جوجل بلس”.
يظهر التطبيق المنشورات الخاصة بالمنصات الثلاث عبر صفحة واحدة مع إشارة إلى مصدر كل منشور. كما يسمح للمستخدم بإبداء إعجابه وإضافة التعليقات أو إعادة نشر تحديثات الحالة الخاصة بالآخرين، ويسمح أيضًا بتشاركها دون الاضطرار إلى تسجيل الدخول إلى كل منصة على حدة.

Hellotxt: مجانية المشاركة
تسمح هذه المنصة للمستخدم بتحديث ملفاته الشخصية على الشبكات الاجتماعية وإرسال أي شيء من خلال الويب. كما تتيح له عدة مزايا، منها المتابعة والقراءة والتشـــــارك. ويتـــمـيز التطـــــبيق بمجـــانيته واختلافه عن التطبيقات الشبيهة.

5c43faf371.jpg

تحديثات فى شبكات التواصل

+Helper for Google : ترجمة المنشورات
يسمح هذا التطبيق للمستخدم بنشر تحديثات الحالة عبر عدد كبير من المواقع، ويمنح مستخدمه واجهة تطبيقية مصغرة widget تعرض له التنبيهات عبر الحاسبات المكتبية وعبر الرسائل النصية القصيرة. كما يسمح بترجمة المنشورات إلى العديد من اللغات. كما يتيح لمستخدمه إجراء البحث عن المنشورات والملفات الشخصية من التطبيق مباشرة. ويمكن أيضًا للتطبيق الاتصال بشبكة بنترست. ومن أفضل الميزات تطبيق تلك التحديثات المستمرة التي يقوم بها مطوروه لزيادة الملامح والمزايا التي يتمتع بها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا