أخبار العالم / الوطن

"الاسم عايش" ندوة عن تطوير العشوائيات بـ"آداب إعلام المنيا"

نظم طلاب شعبة العلاقات العامة بقسم الإعلام كلية الآداب جامعة المنيا، ندوة توعوية تحت عنوان "الاسم عايش"، ضمن حملة تطوير العشوائيات بالمحافظة، التي ينظمها الطلاب كجزء من مشروع تخرجهم، والمدعم من قبل عدد من الشخصيات العامة والبارزة في مصر.

يشمل المشروع ندوات توعوية، وحملات، وإعلانات وصفحات إعلانية على وسائل التواصل الاجتماعي؛ للتعريف بأهداف المشروع، ولجني ثمار مبادراته.

حضر الندوة، الدكتورة سلوى أبو العلا رئيس قسم الإعلام، المهندس نيازي مصطفى مدير وحدة تطوير العشوائيات، والدكتور خالد السيد رئيس اللجنة الشبابية لوزير الشباب والرياضة، وممثلين من شركة المياه، الدكتور عبدالمجيد أمين عميد كلية حاسبات ومعلومات، ووكلاء كلية الآداب ولفيف من أعضاء هيئة التدريس والطلاب بالكلية.

وقالت الدكتورة سلوى أبو العلا، إن هذا المشروع يُعد حملة كاملة أطلقها طلاب القسم، ولاقت استجابة ودعم كبير من المجتمع والشخصيات العامة والبارزة ومن الفنانين أمثال أشرف عبد الباقي ومدحت صالح، والكابتن مدحت شلبي والإعلامي محمد حسان، والجمعيات الأهلية والخدمية بالمحافظة، والتى من خلاله تم تنفيذ عددًا من الفعاليات والعمل الميداني".

وقال المهندس نيازي مصطفى، إن مشاريع التخرج هذا العام تمكنت من الوصول لمشاكل حقيقية تمس الشعب والمواطنين، وذلك بخوض الطلاب تجربة ميدانية عملية لحل مشكلات المجتمع، مؤكدًا للطلاب أن مجهودهم سيُكلل بالنجاح رغم المعوقات التي تواجههم من جهل المواطنين بمصداقية المبادرة وأهدافها لخدمة المجتمع وتنمية البيئة، من أجل حياة كريمة لهم ولأبنائهم، كما أكد على تشجيع الرئيس عبد الفتاح السيسي لمثل هذه المبادرات.

وأكد الدكتور خالد السيد أهمية هذه المبادرة، قائلًا: "أنه يجب تعميمها على باقي المحافظات لما لها من دور فعال في الإصلاح والقضاء على العشوائيات" مشيدًا بدور الشباب وقدرتهم على تطوير المجتمع والنهوض بمصر.

وخلال الندوة تم عرض أفلام تسجيلية للمناطق العشوائية بمحافظة المنيا، قبل وبعد التطوير، لتختتم فعاليات الندوة بأغنية أعدها الطلاب في نهاية الندوة لتقديم الشكر لكل من ساهم في تطوير المجتمع والنهوض بمصر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا