أخبار العالم / صحيفة سبق اﻹلكترونية

ضربوه وأهانوه وسرقوه والسلطات متواطئة.. مواطن قطري يستغيث.. وأحد أفراد الأسرة الحاكمة يعلق

ضباط قطريون تعرضوا له أثناء عودته لمنزله ليلاً

تداول المغرّدون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع صوتي لمواطن قطري يشكو من تعرض ضباط قطريين له بالضرب والإهانة وسرقة نحو 30 ألف ريال قطري كانت بحوزته، فيما تجاهلت السلطات والنيابة القطرية شكواه متواطئة مع الجناة.

ويظهر في المقطع المتداول أحد المواطنين القطريين وهو يقص في أسى بالغ قصته المؤلمة، وتعرض الضباط القطريين له، واعتراض طريقه أثناء عودته لمنزله ليلاً أثناء نزوله من أحد جسور العاصمة القطرية، وصدم سيارته لإيقافه دون وجه حق، ومن ثم ضربه وسحله، وسرقة ما بحوزته من أموال نحو 30 ألف ريال قطري.

ويشير المواطن إلى تواطؤ النيابة مع الجناة، وتسترها عليهم، وذلك بإخفاء مقطع الفيديو الذي التقطته أجهزة الكاميرا في الشارع، والادعاء بأن المقطع لم يعمل لديهم، وذلك للتستر على فعلتهم.

وعلق عضو الأسرة الحاكمة القطرية الشيخ فهد بن عبدالله آل ثاني على المقطع بقوله: "نظام الحمدين تعودنا عليه يترك المشاكل حتى تستفحل وتصبح إلى جرائم قتل، ثم يأتيك من قبلهم من يقول الأمير لا يعلم إذًا الأمير لا يعلم وكل أمور الدولة تحول إليه من يعلم إذن".

مضيفًا: "هذه حقوق مواطن يأتي موظفون محسوبون على الدولة ويخفون الجريمة، أين ستجد العدل إذا الذباح أمر السلاخ".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا