عميد "درنة": كنا نراقب عشماوي منذ فترة.. والقبض عليه جاء بعد خطة محكمة

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال المستشار عبدالمعنم الغيثي، عميد بلدية درنة في ليبيا، إن هشام عشماوي سقط في منطقة المغار بدرنة، وفقًا لعملية استخباراتية لغرفة عمليات عمر المختار، وأن العملية تثبت حنكة وخبرة الجيش العربي الوطني الليبي.

وأضاف في مداخلة هاتفية برنامج "رأي عام" مع عمرو عبدالحميد، على قناة "TeN" اليوم الإثنين، أن ضبط عشماوي يؤكد احترافية الجيش الليبي، واستطاعته القضاء على تنظيمه في درنة، وتحريرها.

وأكد أن "عشماوي" كان مراقبا منذ فترة، وعملية القبض عليه كانت تسبقها خطة محكمة جدًا، ولدينا جهاز استخبارات عسكرية يتميز بسرعة التنقل والوصول ورد الهجوم على الإرهابيين.

وتابع أنه "جرى ضبط عشماوي وبرفقة زوجة محمد رفاعي سرور، وقتل حراسته، والقبض على ضابط مصري سابق، وإرهابي ليبي"، مؤكدًا أن درنة سعيدة، لأن عشماوي يعتبر من أبرز القيادات في التنظيمات الإرهابية التي نفذت عمليات ضد الشعب الليبي.

وكانت القيادة العامة للجيش الليبي أعلنت، اليوم، القبض على الإرهابي المصري الهارب هشام عشماوي مرتديا حزاما نافسا لم يتمكن من استخدامه.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق