قيادي صدري يبحث مع دبلوماسي ألماني في بغداد العملية السياسية وتشكيل الحكومة الجديدة

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أجرى نصار الربيعي، رئيس الهيئة السياسية في التيار الصدري التابع للزعيم الشيعي مقتدى الصدر، اليوم الأربعاء، مباحثات في بغداد مع القائم بأعمال سفارة جمهورية ألمانيا الاتحادية في العراق يوخن مولر كرس، حول العملية السياسية وتشكيل الحكومة الجديدة والعلاقات العراقية الالمانية.

وذكر «الربيعي»، في بيان صحفي "أن مهمة الحكومة المقبلة، هي تقديم الخدمات العامة للمواطنين باعتبارها ضرورة من ضروريات العيش الكريم، التي نص عليها الدستور العراقي، وسنكون في مواجهة الحكومة اذا ما فشلت في تنفيذ برامجها".

وأضاف: "أن مدة سنة التي أمهل بها مقتدى الصدر الحكومة، كافية لبيان ملامحها، واننا نجحنا في هذه المرحلة في عبور حاجز المذهبية في تشكيل التحالفات وانتخاب الرئاسات الثلاث".

وقال القيادي الصدري: "إن الذاكرة العراقية لا تختزن أي تراكمات سلبية فيما يخص ألمانيا اتجاه العراق، وهذه تساهم في تعزيز العلاقات بين بلدينا وبإمكانهم أن يشاركوا في قطاع الاستثمار، ودعم القطاع الخاص وأن مشاركتهم تسهم في القضاء على البطالة".

وأكد القائم بالأعمال الألماني في بغداد، "أن الحكومة الألمانية تبدي استعدادها لتقديم المساعدة، لاسيما في إطار التدريب العسكري، وكذلك تطوير العلاقات بين البلدين في مجال الاستثمار".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق