الاستعلامات: 79 زيارة للسيسي لـ37 دولة و663 لقاءً رئاسيًا مع مسئولين في ولايته الأولى

مصراوى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كتب- محمد نصار:

في الثامن من يونيو 2018 بدأ الرئيس عبدالفتاح السيسي، رسميا فترة رئاسته الثانية لجمهورية مصر العربية (2018 - 2022) وذلك بعد أداء إلىمين الدستورية أمام نواب الشعب في البرلمان يوم الثاني من الشهر نفسه.

وأصدرت الهيئة العامة للاستعلامات، وبمناسبة بدء الفترة الرئاسية الثانية للرئيس كتاب "السيسي والعالم"، يتضمن رؤية تحليلية كمية ونوعية للزيارات الخارجية التي قام بها الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال الأعوام الأربعة للفترة الرئاسية الأولى له وتحديدًا من 8 يونيو 2014 وحتي 7 يونيو 2018، والتي بلغت 79 زيارة خارجية توزعت على مختلف مناطق العالم الجغرافية من الولايات المتحدة غربًا وحتي اليابان شرقًا، ومن روسيا شمالًا وحتي تنزانيا جنوبًا، وشملت 37 دولة جاء في صدارتها المملكة العربية السعودية بـ10 زيارات، ثم دولة الإمارات العربية المتحدة بـ6 زيارات، ثم إثيوبيا بـ5 زيارات، تلاها كل من السودان والصين ومدينة نيويورك كمقر للأمم المتحدة بـ4 زيارات للرئيس السيسي خلال الفترة الرئاسية الأولى.

يستعرض كتاب الاستعلامات قراءة تحليلية لاجمإلي اللقاءات والاجتماعات التي عقدها الرئيس السيسي داخل مصر مع قادة العالم وكبار المسئولين من ضيوف القاهرة خلال الأعوام الرابعة للفترة (2014 - 2018) والتي قاربت 663 لقاءً، تنوعت ما بين زعماء العالم من قادة ورؤساء حكومات ووزراء خارجية ودفاع واقتصاد وتعاون دولي، ورؤساء منظمات دولية وإقليمية، ورؤساء برلمانات وهيئات قضائية، ورجال اقتصاد ورؤساء شركات دولية متعددة الجنسية، وقيادات دينية وروحية، وإعلام.

37 دولة زارها الرئيس والسعودية في الصدارة

ويشير كتاب هيئة الاستعلامات إلى أن عدد الدول التي زارها الرئيس السيسي خلال الفترة الرئاسية الأولى بلغ 37 دولة في قارات العالم المختلفة، حيث جاءت المملكة العربية السعودية في صدارة الدول التي زارها الرئيس، حيث قام بزيارتها 10 مرات، منها 5 زيارات في العام الرئاسي الأول، تلتها دولة الإمارات بـ 6 زيارات جاءت الأولى منها في يناير 2015.

وحظيت إثيوبيا بالمرتبة الأولى في زيارات الرئيس السيسي الإفريقية بـ5 زيارات تنوعت ما بين زيارة ثنائية، أو عبر المشاركة في الاجتماعات الدورية لقمم الاتحاد الأفريقي، كما حظيت السودان بمكانة هامة وأولوية متقدمة في سلم زيارات الرئيس السيسي الخارجية، حيث بلغت زياراته للسودان 4 زيارات خلال الفترة الرئاسية الأولى.

كما حظيت الصين بمكانة هامة وأولوية، حيث قام الرئيس خلال فترة رئاسته الأولى بزيارة الصين 4 مرات، اثنتان منها جاءت كزيارات ثنائية: الأولى في ديسمبر 2014، والثانية في سبتمبر 2015، واثنتان للمشاركة في مؤتمرات دولية: تمثلت الأولى في المشاركة في أعمال قمة زعماء العشرين الكبري بمدينة هانجتشو في سبتمبر 2016، والثانية المشاركة في أعمال قمة دول تجمع "بريكس" في دورتها التاسعة التي استضافتها مدينة شيامين الصينية في سبتمبر 2017.

وحظيت نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية بـ4 زيارات بمعدل زيارة كل عام بداية من سبتمبر 2014 وحتى سبتمبر 2017 ، ثم ياتي بعد ذلك من حيث كثافة الزيارات للدول التي زارها الرئيس السيسي خلال الفترة الرئاسية الأولى الدول التي زارها الرئيس 3 مرات من بينهم دولتان أوروبيتان هما روسيا وفرنسا ودولة عربية هي الأردن، كما أن هناك 9 دول من أربعة مناطق جغرافية زارها السيسي مرتين خلال الفترة الرئاسية الأولى، منها ثلاثة دول أفريقية هي غينيا الاستوائية ورواندا وأوغندا، ومنها ثلاث دول أوروبية هي المانيا والمجر وقبرص، ومنها دولتان عربيتان هما الكويت والبحرين.

المنطقة العربية في الصدارة بـ25 زيارة

على مستوى التوزيع الجغرافي للمناطق التي زارها الرئيس، والتي شملت معظم قارات العالم باستثناء، احتلت الدائرة العربية مركز الصدارة في زيارات الرئيس الخارجية خلال الأعوام الأربعة في فترة الرئاسة الأولى، وبلغت 25 زيارة بواقع 10 زيارات في العام الأول و7 زيارات في العام الثاني و7 في العام الثالث فيما بلغت 4 زيارات في العام الرابع لولايته الأولى، وشملت 7 دول عربية (السعودية - الإمارات - الأردن - الكويت - البحرين - الجزائر - سلطنة عمان) بما يعكس استعادة السياسة الخارجية المصرية خلال الفترة الرئاسية الأولى للسيسي (2014/ 2018) حيويتها على الصعيد العربي.

19 زيارة لإفريقيا

احتلت الدائرة الإفريقية المركز الثاني في تكرار زيارات الرئيس الخارجية خلال نفس الفترة حيث بلغت 19 زيارة بواقع 6 زيارات في العام الأول وزيارة واحدة في العام الثاني و6 زيارات في العام الثالث و6 زيارات خلال العام الرابع للرئاسة، وشملت 9 دول أفريقية (اثيوبيا - السودان - غينيا الاستوائية - رواندا - أوغندا - كينيا - تنزانيا - الجابون - تشاد).

أوروبا تأتي ثالثًا

احتلت القارة الأوروبية المركز الثالث في تكرار زيارات الرئيس الخارجية بواقع 18 زيارة على مدار 4 سنوات منها 9 زيارات في العام الأول و4 في العام الثاني وزيارة واحدة في العام الثالث و4 زيارات خلال العام الرابع من الفترة الرئاسية الأولى، وشملت 10 دول أوروبية (روسيا - فرنسا - ألمانيا - المجر - قبرص - سويسرا - اسبانيا - المملكة المتحدة - اليونان - البرتغال).

آسيا في المركز الرابع

بلغت زيارات الرئيس لدول آسيا 12 زيارة خلال 4 سنوات منها زيارة واحدة في العام الأول و7 زيارات في العام الثاني وزيارتان في العام الثالث ومثلهما في العام الرابع، وشملت 8 دول آسيوية (الصين - الهند - سنغافورة - اندونسيا - كازاخستان - اليابان - كوريا الجنوبية - فيتنام) بما يعكس الأولوية الكبيرة التي أعطاها الرئيس عبدالفتاح السيسي لعلاقات مصر مع دول آسيا، حيث شهد التوجه المصري نحو آسيا دفعة قوية من خلال زيارات سيادته لتلك الدول واستقبال القاهرة لعدد من قادة آسيا، وكانت الملفات الاقتصادية والتنموية لها الأولوية في أجندة تلك الزيارات واللقاءات المتبادلة.

28 مؤتمرًا إقليميًا ودوليًا

يرصد كتاب هيئة الاستعلامات أن الرئيس السيسي شارك في 28 مؤتمر قمة ومنتديات إقليمية ودولية، وبلغت ذروة هذه المشاركة في العام الأخير من الفترة الرئاسية الأولى (يونيو 2017/ يونيو 2018) بـ8 مؤتمرات ومنتديات، منها (قمة مجموعة العشرين للشراكة مع أفريقيا - قمة دول حوض النيل بأوغندا - قمة دول "الفيشجراد" بالمجر - اجتماعات الدورة الـ72 للجمعية العامة للأمم المتحدة - القمة الثلاثية بين مصر وقبرص واليونان - قمة دول تجمع "بريكس" بالصين - القمة الأفريقية رقم 30 بأديس أبابا - القمة العربية العادية رقم 29 بالسعودية).

144 لقاء قمة

يرصد كتاب الهيئة العامة للاستعلامات أن عدد الاجتماعات التي عقدها الرئيس السيسي مع الملوك والرؤساء ورؤساء الوزراء داخل جمهورية مصر العربية خلال الفترة الرئاسية الأولى بلغ حوإلى 144 لقاءَ، منهم 30 لقاءَ في العام الرابع، وكان من أكثر القادة والزعماء تكرارا في هذه الاجتماعات الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن الذي التقاه الرئيس السيسي 18 مرة خلال الفترة الرئاسية الأولى 8 منها في العام الأول، و4 في العام الثاني، و2 في العام الثالث، و4 في العام الرابع من ولايته.

84 لقاءًا مع وزراء خارجية

يضيف الكتاب أن عدد الاجتماعات التي عقدها الرئيس مع وزراء الخارجية العرب والأجانب داخل مصر خلال الفترة الرئاسية الأولى قد بلغ نحو 84 لقاءًا، جاء العام الأول (يونيو 2014/ يونيو 2015 ) الأعلى كثافة وعددا لهذه الاجتماعات بنحو 30 اجتماعا بوزراء خارجية، في العام الثاني من الفترة الرئاسية الأولى (يونيو2015/ يونيو 2016) تراجع عدد اللقاءات التي أجراها الرئيس السيسي مع وزراء الخارجية بما يقرب من 20 اجتماعا.

الوفود البرلمانية

يوضح كتاب هيئة الاستعلامات أن عدد الاجتماعات التي عقدها الرئيس مع الوفود البرلمانية المختلفة داخل مصر خلال الفترة الرئاسية الأولى (2014 - 2018) قارب الـ 74 لقاءًا، منها 20 خلال العام الأول من الفترة الرئاسية الأولى، و20 خلال العام الثاني من الفترة الرئاسية الأولى.

70 اجتماعًا مع رؤساء شركات دولية.. "ايني" في الصدارة

يشير الكتاب إلى أن عدد الاجتماعات التي عقدها السيسي مع رؤساء الشركات الدولية العالمية العاملة في مصر والوفود الاقتصادية ووفود رجال الأعمال، خلال الفترة الرئاسية الأولى بلغت نحو 70 لقاءًا، مع ملاحظة تصدر المدير التنفيذي لشركة "ايني" الإيطالية لكثافة هذه اللقاءات على مدار الفترة الرئاسية الأولى بعدد 8 بداية من اللقاء الأول في فبراير 2015، وانتهاءًا باللقاء الأخير في مارس 2018 في العام الرابع من الفترة الرئاسية الأولى.

53 لقاءً مع وزراء دفاع وقيادات عسكرية

عقد الرئيس السيسي 53 اجتماعًا مع وزراء دفاع دول العالم والقيادات العسكرية وقيادات الأجهزة الأمنية داخل مصر، خلال الفترة الرئاسية الأولى، منها 7 لقاءات خلال العام الأول، أما العام الرابع والأخير من الفترة الرئاسية الأولى بلغ عدد اللقاءات التي أجراها الرئيس السيسي مع وزراء الدفاع والقيادات العسكرية 16 لقاءَ.

42 لقاءً مع المسئولين الدوليين

يتضح من الجداول والرسوم البيانية التي اشتمل علىها كتاب هيئة الاستعلامات أن هناك حضورا واضحا لفئة المسئولين الدوليين في اجتماعات الرئيس السيسي خلال الفترة الرئاسية الأولى، حيث بلغ حوالي 42 لقاءَ، منهم 15 لقاء خلال العام الأول، كان أكثرهم تكرارا توني بلير مبعوث الرباعية الدولية للشرق الأوسط (3 لقاءات) وبان كي مون أمين عام الأمم المتحدة السابق (لقاءان).

22 لقاءًا مع القيادات الدينية على رأسها بابا الفاتيكان

يذكر كتاب هيئةالاستعلامات أن عدد الاجتماعات التي عقدها الرئيس مع القيادات الدينية والروحية في العالم داخل مصر خلال الفترة الرئاسية الأولى حوالي 22 لقاءًا، منها 3 لقاءات خلال العام الأول من الفترة الرئاسية الأولى مع كل من رئيس المؤتمر اليهودي العالمي رونالد دولار (يناير 2015) والبطريرك متياس الأول بطريرك اثيوبيا (يناير 2015) ورئيس أساقفة كانتربري بالمملكة المتحدة (أبريل 2015).

24 لقاءً مع الإعلام والصحافة

كان للقاءات الإعلامية والصحفية نصيب على أجندة الرئيس خلال الفترة الرئاسية الأولى، حيث بلغ عدد اللقاءات مع ممثلي الإعلام والصحافة داخل مصر نحو24 لقاءًا، 12 خلال العام الأول من الفترة الرئاسية الأولى، منها 4 لقاءات مع وسائل إعلام عربية، والباقي مع وسائل إعلام أوربية وأمريكية وروسية، فضلًا عن 5 لقاءات مع وفود إعلامية من الدول العربية والأفريقية والصين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق