«الفاتيكان»: تجريد اثنين من الأساقفة التشيليين لتورطهما في مزاعم جنسية

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

طرد البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، اثنين من الأساقفة ذوي الجنسية التشيلية من الخدمة الكهنوتية، وذلك على خلفية تورطهما في مزاعم اعتداء جنسي، حسبما أعلن الفاتيكان اليوم السبت.

وقال «الفاتيكان»، إن البابا فرنسيس جرد رئيس الأساقفة المتقاعد، فرانسيسكو خوسيه كوكس هونيوس، والأسقف السابق ماركو أنطونيو أوردينيز فرنانديز، من رتبهما الكهنوتية.

وبهذا القرار الذي اتخذه البابا فرنسيس، بموجب الصلاحيات القوية الممنوحة له في هذا الشأن، سيعامل رجلا الدين المسيحي المتورطان في هذه المزاعم الجنسية كأشخاص عاديين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق